أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السويداء.. عائلة المجند القتيل ترفع دعوى ضد ضباط تسببوا بمقتله

المغوّش

تقدمت عائلة المجند "عامر بسام المغوّش" بدعوى قضائية ضد مجموعة من الضباط والعناصر اتهمتهم بقتل ابنها بعد ضربه ضربا مبرحا في القطعة العسكرية التي يخدم فيها.


وتوفي الشاب "عامر" يوم أمس الأول في مشفى السويداء "الوطني" بعد وصوله إليه في حالة مزرية، حيث أكدت مصادر بأنه تلقى ضربا بأدوات صلبة على الرأس تسببت بكسور في الجمجمة وكسور في مناطق مختلفة في الجسم تسببت بحدوث نزيفا حاد أودى بحياته.


وأعلنت العائلة بأنها لن تقبل إلا بمحاسبة المتسببين بمقتل ابنها، رافضة استلام أي مرتب شهري أو أي عروض لإسقاط الدعوى القضائية.


وبحسب عائلة الشاب فإن الضباط المسؤولين عن القطعة العسكرية التي يخدم فيها ابنهم في منطقة "نجها" بريف دمشق، منعوا إسعافه بعد إشرافهم على عملية ضربه، إلى أن وصل أخوه إلى القطعة بزيارة ليجد أخاه في حالة مزرية.


وأوضحت العائلة أن شقيق الضحية أسعفه إلى مستشفى السويداء، إلا أن الأطباء لم يستطيعوا إنقاذ حياته، ليفارق الحياة يوم السبت متأثرا بإصابات بالغة.


وشددت العائلة على أنها رفضت يوم أمس حضور أي تمثيل عسكري من جهة النظام في تشييع الشاب، مطالبة بفتح تحقيق فوري وعاجل لمحاسبة المتسببين بمقتل ابنها.

زمان الوصل
(30)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي