أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"آساييش" تطلق سراح 43 معتقلا في دير الزور

بحضور شيوخ عشائر بدير الزور

أطلقت ميليشيا "آساييش" يوم الأحد سراح عشرات المعتقلين لديها بتهمة الانتماء لتنظيم "الدولة الإسلامية" من أهالي دير الزور والحسكة.


وتأتي هذه الخطوة في إطار عمل ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على تهدئة الأوضاع المتأججة ضدها بريف دير الزور من أسبوعين، احتجاجا على الاعتقالات العشوائية وسقوط قتلى خلال المداهمات الليلية إلى جانب ارتفاع سعر المحروقات وتدهور الوضع الأمني.


وذكر المركز الإعلامي التابع لـ"مجلس دير الزور المدني" إن قوات الأمن الداخلي (آساييش) أطلقت سراح 43 شخصا ممن كانوا يواجهون تهما بانتمائهم لتنظيم "الدولة"، مشيرا إلى أن الإفراج عنهم كان بحضور شيوخ عشائر بدير الزور وكفالتهم.


وأظهرت القوائم الاسمية أن معظم المفرج عنهم كانوا يتواجدون في بلدات "الكسرة" و"الجزرة" غرب دير الزور و"البصيرة" و"الصور" شمالها، وأنهم ينحدرون من مدن "دير الزور" و"البوكمال" و"العشارة" و"الشعفة" وبلدات "الزباري" و"الطيانة" و"ذيبان" و"أبو حردوب" و"الباغوز" بالريف الشرقي.


كما ينحدر بعضهم من بلدات "الصور" و"الضمان" و"الحريجي" بالريف الشمالي و"الهرموشية" و"الكبر" و"جزرة الميلاج" بالريف الغربي.


وبين المفرج عنهم 5 أشخاص من محافظة الحسكة ينحدرون من مدينتي "الحسكة" و"الشدادي" وقرى "أبو فاس" و"الفدغمي" و"الجاسمي".


وأعلن المجلس التابع للإدارة الذاتية عن بدء توزيع مادة المازوت في الكازيات بمناطق ريف دير الزور بسعر 55 ليرة سورية بمعدل 15 لترا للسيارة ولمولدات الأمبيرات، فيما يقول الأهالي إن اشتراط تسجيل السيارة لدى الإدارة يحرم الكثيرين من الحصول على حاجتهم من المازوت هذا عدا عن عدم امتلاك معظم السكان للسيارات.


كما أعلنت المجالس التابعة لإدارة حزب "الاتحاد الديمقراطي" بدير الزور توصيل التيار الكهربائي من سد الفرات إلى بلدات "حمار العلي، الزغير، الصعوة، الحوايج ومحيميدة" بالريف الغربي.

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي