أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد تفريقها مظاهرات ضدها.. حملة دهم تنفّذها "قسد" في ريف دير الزور

مظاهرات ضد "قسد" في قرية الحصين بريف ديرالزور الشمالي - نشطاء

شنت ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) يوم السبت حملة دهم واعتقال في بلدة "سويدان جزيرة" شرق دير الزور عقب تفريقها مظاهرات مناهضة لها ولقوات التحالف.

وجاءت هذه الحملة بالتزامن مع خروج مظاهرات في بلدات "غرانيج" ودرنج" و"سويدان جزيرة" بالريف الشرقي لدير الزور، إضافة لبلدتي "المويلح" و"الحصين" بالريف الشمالي، وفق الناشط "قياد العلوان".

وقال "علوان" لـ"زمان الوصل" إن حملة الاعتقالات حصلت بعد تظاهر الأهالي في بلدتي "درنج" و"سويدان جزيرة" وقطعهم الطريق الرئيسية في "سويدان" ثم إلقائهم الحجارة على رتل عسكري للتحالف الدولي، مشيرا إلى أن الحملة أسفرت عن اعتقال عشرات الأشخاص.

وأضاف الناشط أن الأهالي عبروا عن غضبهم بعد العثورعلى جثتي شابين من بلدة "درنج"، وعليهما آثار تعذيب ورصاص بعد نحو شهرين من اعتقالهما على يد "قسد"، فيما قضى مدني برصاص مجهولين في بلدة "الحصان" بالريف الغربي.

كما أصيب مدني برصاص دورية لميليشيا "قسد" في "البصيرة" بعد تجاوزه سيارتهم بالطريق، وهذه الحوادث تؤكد استمرار حالة تردي الوضع الأمني بالمنطقة.

وأغلق المحتجون في بلدتي "المويلح" و"الحصين" بالريف الشمالي الطرق نحو الحسكة قبل فتحها بعد تعهد "قسد" بتنفيذ جميع مطالب الأهالي.

وتستمر من 10 أيام مظاهرات أهالي بلدات منطقة الجزيرة بدير الزور ضد ميليشيات "قسد" احتجاجا على إرسال النفط إلى خارج المحافظة والفلتان الأمني والاعتقالات التعسفية وغيرها من الممارسات.

زمان الوصل
(95)    هل أعجبتك المقالة (55)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي