أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسيحيون يسيرون في القدس لإحياء الجمعة الحزينة

حمل المسيحيون صليبا خشبيا على أكتافهم ورددوا التراتيل للاحتفال بأحد أقدس أيام المسيحية في القدس - أ.ب

سار آلاف الحجاج المسيحيين ورجال دين في مسيرات عبر الأزقة العتيقة لمدينة القدس القديمة، متتبعين مسارا لما يعتقدون أنه مسار صلب السيد المسيح وذلك إحياء للجمعة الحزينة أو العظيمة.

حمل المسيحيون صليبا خشبيا على أكتافهم ورددوا التراتيل للاحتفال بأحد أقدس أيام المسيحية.

سار مسيحيون من جميع أنحاء العالم ببطء عبر طريق الآلام ذي الحصى الذي يشق البلدة القديمة ذات الجدران الحجرية، حيث يقول التقليد إن السيد المسيح حمل الصليب إلى موقع صلبه. توقف الحجاج في عدة نقاط في الطريق، وأعادوا تمثيل لحظات رمزية من قصة المسيح.

ينتهي الموكب في كنيسة القيامة -القبر المقدس- حيث يعتقد المسيحيون الكاثوليك والأرثوذكس أن المسيح دفن قبل قيامته فيما يحتفل به كعيد القيامة.

في البلدة القديمة في القدس، قالت شرطة الإحتلال الإسرائيلية إنها احتجزت عشرة يهود مشتبه في قيامهم بأعمال "بهدف إثارة اضطرابات عامة" بتهريب ماعز إلى داخل أقدس مواقع القدس من أجل القيام بطقوس تضحية.

أضافت الشرطة أنها جمعت الماعز وتحقق مع المشتبه بهم.

وبالرغم من أن إسرائيل احتلت الموقع هو وباقي القدس الشرقية عام 1967، فإن الوصاية الإسلامية على المجمع وحظر الصلاة اليهودية فيه سادا منذ أمد.

أ.ب
(46)    هل أعجبتك المقالة (39)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي