أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الجزائريون يتظاهرون رفضا لـ"بن صالح" والداخلية ترخص لعشرة أحزاب

من مظاهرات الجزائر - جيتي

حاولت الشرطة الجزائرية اليوم الأربعاء، فض وقفة احتجاجية بالبريد المركزي رفضا لتعيين عبد القادر بن صالح ‏رئيسا مؤقتا للبلاد، مستخدمة الغاز المسيل للدموع.‏


وخرج المتظاهرون استجابة للدعوة إلى الإضراب الوطني أطلقتها "كونفدرالية النقابات الجزائرية"، ورفع المتظاهرون ‏شعارات تطالب بالتغيير ورافضة بن صالح رئيسا للبلاد، حاملين لافتات كتب عليها "عصابة ديڤاج"، "سنسير سنسير.. ‏حتى يحدث التغيير"، "جيش شعب خاوة خاوة‎".‎


وذكرت صحيفة "الخبر" أن السلطات مصممة على منع أي تجمهر أو مسيرة خلال أيام الأسبوع، مشيرة إلى الأجهزة ‏الأمنية عززت حضورها في العاصمة الجزائر لمواجهة مسيرات النقابات المستقلة‎.‎


وفي سياق غير بعيد منحت وزارة الداخلية تراخيص لعشرة أحزاب لعقد مؤتمرها التأسيسي.‏


وعين البرلمان الجزائري أمس الثلاثاء، رئيس مجلس الأمة عبد القادر بن صالح، رئيسا مؤقتا للجمهورية، وذلك بعد ‏الإعلان رسميا عن شغور منصب رئاسة الجمهورية‎.

زمان الوصل - رصد
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي