أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

روسيا تحسم مصير بشار الأسد بحضور "بنيامين نتنياهو"

بشار الأسد - أرشيف

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن مصير "بشار الأسد" لا تجري مناقشته في المفاوضات الخاصة بتسوية الأزمة في سوريا، معتبرة أن هذه القضية "صفحة مطوية" بحسب ما قالت قناة "روسيا اليوم".


ونقلت القناة عن المتحدثة باسم الخارجية الروسية "ماريا زاخاروفا" قولها: "لا، هذا الأمر ليس موضوعا للتفاوض، ومسألة رحيل الأسد باب مغلق بل سبق وطوى الجميع هذه الصفحة".


وادعت "زاخاروفا": "أنه رئيس فعلي لدولة ذات سيادة. والشعب السوري هو الذي يجب أن يقرر من سيدير بلاده وكيف ينبغي العمل على وضع الدستور الجديد من أجل ذلك".


وتدافع روسيا عن بشار الأسد ونظامه منذ انطلاق الثورة السورية حيث تسخر كامل قواتها لدعمه سياسيا وعسكريا، فمنذ عام 2011 أفشلت عبر الفيتو 11 مشروعا في مجلس الأمن الدولي لإدانة نظام الأسد.


كما ارتكب طيرانها عشرات المجازر بحق الشعب السوري، لمنع الثوار من التقدم باتجاه حصون النظام، وهذا ما عبر عنه ساسة موسكو الكبار على رأسهم وزير الخارجية "سيرغي لافروف"، مؤكدين أن تدخلهم العسكري المباشر في سوريا في 30 أيلول/سبتمبر من عام 2015، جاء بعد أن أوشك الثوار دخول قصر بشار في دمشق.

زمان الوصل - رصد
(70)    هل أعجبتك المقالة (55)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي