أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقرب من السادات يكشف ثمن الجولان الذي قبضه حافظ الأسد

محمود جامع

كشف صديق مقرب من الرئيس المصري السابق "أنور السادات" تفاصيل بيع "حافظ الأسد" للجولان السوري، والمبلغ المالي الضخم الذي تلقاه من إسرائيل لقاء انسحابه دون قتال.


وأعاد ناشطون نشر فيديو يظهر الدكتور المصري "محمود جامع" قال فيه إن حافظ الأسد باع الجولان للإسرائيليين مقابل 100 مليون دولار، مؤكدا أن من قبض المبلغ هو "رفعت الأسد"، والذي كان مديرا لجهاز المخابرات السورية وأودعه في جنيف.


وبحسب ما روى "السادات" فإن المخابرات المصرية لديها صورة عن "الشيك" ورقمه، مشددا على أن "حافظ الأسد" الذي كان وزيرا للدفاع انسحب من الجولان دون إطلاق أي طلقة على العدو "الإسرائيلي".


وأوضح "جامع" على أن "السادات"، أعاد تأكيد هذا الكلام أمام الرئيس اللبناني السابق "أمين الجميل"، لافتا إلى أن "السادات" قال له السر بعد زيارة قاما بها إلى مشارف مرتفعات الجولان أثناء زيارتهم لسوريا، ليريه بعينه وعورة المنطقة واستحالة السيطرة عليها.


وبيّن أن "حافظ الأسد" هو الذي ورط نظام "جمال عبد الناصر" في حرب النكسة، بعد إبلاغه أن هناك حشودا إسرائيلية على الحدود السورية في هضبة الجولان، ولا بد من تنسيق الجهود السورية المصرية، لمواجهة تلك الحشود.


وقال: "حافظ الأسد جعل من كافة المواقع والوحدات السورية هدفا للطيران الإسرائيلي، بعد أوامره بالانسحاب قبل بدء أي معركة".

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)

حسبي الله ونعم الوكيل

2019-03-30

ياليتنا نكشف الحقائق .. لكي نبتعد عن الشبهات ، ونقابل وجه كريم بعيدا عن المزايدات .. اتقوا نارا وقودها الناس .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي