أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. طرد دورية مخابرات حاولت اعتقال ضيف أردني

صورة بشار المحروقة في "الحراك" - نشطاء

طرد أهالي بلدة "المتاعية" دورية تابعة لقوات الأسد دخلت البلدة وحاولت اعتقال ضيف أردني، فيما أحرق مجهولون ليل أمس صورة لبشار الأسد على مدخل مدينة "الحراك" بريف درعا الشرقي.

وقال "تجمع أحرار حوران" إن أهالي من بلدة "المتاعية" بريف درعا الشرقي تصدوا لدورية مشتركة بين الأمن العسكري وبعض عناصر فصائل التسوية المنضمين حديثًا لهم، بعد محاولتهم اقتحام منزل في غرب البلدة.


وأضاف التجمع أن "سيارتين محملتين بعناصر وضباط من الأمن الأسد حاولوا اقتحام منزل يقع على الجانب الغربي للبلدة، ولكن وقوف أهالي البلدة مع صاحب المنزل والهجوم على الدورية حال دون ذلك".


وأكد التجمع على أن سبب الاقتحام هو لاعتقال ضيف أردني في زيارة أحد أقاربه في البلدة، ولكن أهالي البلدة وبسلاحهم الخفيف تمكنوا من طرد الدورية من البلدة وضرب أحد مسؤولي الأمن العسكري المنتسبين حديثًا من فصائل التسوية.


وأوضح التجمع أن الدورية طلبت من صاحب المنزل تسليم الضيف، لكنه رد عليهم بالقول: "أنتم تقولون ضيف وعلى جثتي ما بتوخذوه"، وبدأ بالصراخ حتى اجتمع أهل القرية وقاموا بطردهم وتشكيل حاجز مؤقت لمنع عودة الدورية من جديد ليلًا".


في سياق قريب، أحرق شبان في بلدة "الحراك" صورة لبشار الأسد على مدخل المدينة الغربي كانت قوات الأسد علقتها قبل أيام.

زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (36)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي