أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صحيفة: 30 أردنيا في سجون الأسد بعد فتح معبر "نصيب"

معبر نصيب

بلغ عدد الأردنيين في سجون نظام الأسد 30 معتقلا، بحسب ما أفادت صحيفة "الغد" الأردنية في تقرير لها اليوم الاثنين.


وأوضحت الصحيفة أن عدد المعتقلين الأردنيين في سجون الأسد قبل فتح المعبر 56 شخصا، وبهذا يصل العدد 86 معتقلا أردنيا.


وقالت الصحيفة: "في وقت يلقي فيه ملف المعتقلين الأردنيين بسورية بظلال سوداء على العلاقة مع سوريا، دعا سياسيون إلى ضرورة تجاوب الحكومة مع نظيرتها الأردنية، والتعاون بهذا الملف الحيوي بالنسبة للمملكة".


وأضافت: "وزارة الخارجية وشؤون المغتربين تواجه برفض الحكومة السورية التجاوب معها والإفصاح عن أعداد المعتقلين الأردنيين في السجون السورية، وكشف تفصيلات عن قضاياهم ومدد محكومياتهم وتواريخها".


ونقلت الصحيفة عن مصادرها أن وزارة الخارجية كانت استدعت القائم بالأعمال السوري في عمان "أيمن علوش" لثلاث مرات بخصوص ملف المعتقلين الأردنيين في سوريا، كذلك تم مخاطبة الجهات الرسمية بهذا الخصوص من خلال القنوات الدبلوماسية في سفارتي كلا البلدين، لكن دون أن تتلقى الحكومة الأردنية أي رد حتى تاريخه حول هذا الملف، الذي يعتبره الأردن على "درجة كبيرة من الأهمية".


وتابعت: "التقديرات الرسمية لعدد الأردنيين المعتقلين في سوريا منذ فتح الحدود البرية بين البلدين منتصف تشرين الأول/اكتوبر الماضي يصل لحوالي 30 مواطنا أردنيا، تم الإفراج عن 7 فقط منهم، علما بأن تهم غالبيتهم غير واضحة.


بينما بلغ عدد الأردنيين الموجودين بالسجون السورية منذ ما قبل افتتاح معبر "نصيب ـ جابر"، وبتهمة مخالفة قانون الإقامة السوري، أكثر من 15 مواطنا أردنيا، إضافة الى نحو 50 أردنيا آخر معتقلين بسورية بتهم مختلفة أخرى.


وأخذت العلاقات الأردنية مع نظام الأسد بعد قيام الأخير باعتقال عشرات الأردنيين بعد قيامهم بزيارة سوريا، رغم أن غالبية المعتقلين ليس لهم أي نشاط سياسي وبعض منهم من مؤيدي الأسد.

زمان الوصل - رصد
(54)    هل أعجبتك المقالة (54)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي