أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

الإدارة الذاتية تعتزم الإفراج عن 283 معتقلا

محلي | 2019-03-02 18:45:02
الإدارة الذاتية تعتزم الإفراج عن 283 معتقلا
   من المؤتمر الصحفي
زمان الوصل

أعلنت إدارة حزب الاتحاد الديمقراطي" الذاتية يوم السبت إنها ستفرج عن 283 سورياً محتجزا في سجونها شمال سوريا.


وقال رئيس المجلس التنفيذي في الإدارة "عبد المهباش" في مؤتمر صحفي عقد بمدينة "عين عيسى" شمال الرقة إن هذا القرار جاء نتيجة إلحاح "وجهاء وشيوخ العشائر والشخصيات المؤثرة اجتماعيا"، مبينا أنه بعد "ساعات سيفرج عن 283 سجيناً محكوماً وهم سوريون (...) وبعضهم غرر به".


وأشار خلال قراءته لقرار الإفراج إلى أن هؤلاء سيفرج عنهم من السجون التابعة للإدارة الذاتية في حلب والرقة ودير الزور والحسكة.
ولفت إلى أن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) ستعلن كل مناطق الإدارة الذاتية (الجزيرة) خالية من تنظيم "الدولة" بعد أن خسرت ما يتجاوز 8000 قتل في هذه المعارك.


وتغيب سجون الإدارة الذاتية مئات وربما آلاف الأشخاص منذ عام 2014، ويحاول ذووهم إخراجهم بشتى الطرق بما فيها "الرشى"، لكن معظم هذه المحاولات تفشل.


وأعلن حزب "الاتحاد الديمقراطي" عن تأسيس "الإدارة الذاتية الديمقراطية" شمال الحسكة مطلع عام 2014 في المناطق الحدودية التي انسحب منها النظام صيف عام 2012، ثم أسس إدارات مشابهة في منطقتي عين العرب (كوباني) وعفرين بريف حلب.


وفي أيلول/سبتمبر الماضي، توسعت الإدارة الذاتية عبر دمج إدارة "مجالس وإدارات مدنية" شكلها مجلس سوريا الديمقراطي "مسد" في الرقة ودير الزور و"الطبقة" و"منبج" مع الإدارة الذاتية الكردية في المناطق آنفة الذكر.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
دفعة جديدة من اللاجئين تغادر مخيم "الهول" نحو دير الزور      الحسكة.. مواجهات شرق "رأس العين" وروسيا تعلن الـ M4 حدا فاصلا      قناة أمريكية تروي وقائع "اضطهاد" لاجئين سوريين في الأردن تحولوا إلى المسيحية      "إسرائيل": إذا لم تنسحب إيران من سوريا سنحولها إلى "فيتنام" جديدة      ترامب يدعو اليهود للتصويت له حتى لا يفقدوا ثرواتهم      أشغال سعودية خليجية على طريق دمشق... علي عيد*      الدفاع التركية.. إيصال التيار الكهربائي إلى ريف مدينة "تل أبيض"      أحد مشايخ "حزب الله" يهدر دم الإعلامية اللبنانية "ديما صادق"