أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مثلث "الرقة ـ دير الزور ـ حمص" يبتلع 4 من الباحثين عن الكمأة

بريف الرقة الشرقي

قتل مجهولون يوم الجمعة 4 أشخاص على الأقل بعد اختطافهم ضمن مجموعة من الباحثين عن "الكمأة" بريف الرقة الشرقي.


وقالت مصادر محلية إن مجهولين اختطفوا مجموعة أشخاص بينهم أطفال ونساء كانوا يجمعون فطر "الكمأ" قبل أن يعدموا 4 منهم بمنطقة "الدفينة" قرب جبل "البشري" في مثلث الحدود الإدارية بين محافظات الرقة ودير الزور وحمص.


وتضاربت الأنباء حول الجهة التي ينتمي إليها المسلحون الذين نفذوا العملية ضمن منطقة تنتشر فيها ميليشيات شيعية عراقية وإيرانية إلى جانب "مقاتلي العشائر".


بينما رجحت شبكة "الرقة تذبح بصمت" وقوف تنظيم "الدولة الإسلامية" وراء اختطاف مجموعة أشخاص ينحدرون من قرية "البو حميد" في ريف الرقة الشرقي.


وذكرت مصادر موالية أن ميليشيا "مقاتلي العشائر" التي يقودها "تركي البوحمد" ـمن قرية بعض الضحايا- اشتبكت مع مسلحين من التنظيم، دون الإشارة إلى وجود خسائر من عناصر الميليشيا من عدمه.


وأكدت مقتل "عبدالله الوحش" من قرية "البوحمد" و"غزال الحبيتر" و"حميد الحبل" و"سليمان الخلف" من قرية "زور شمر"، وفقدان "عبد الجمعة العباس" و"سوري سوري" و"عبد الله الكبعوز" و"عبد اللطيف السالم".


وكان قائد قطاع القوات الروسية في المنطقة الشرقية (جنرال) منح في تشيرين الأول أكتوبر الماضي قوات مقاتلي العشائر "تركي البوحمد" "وسام البطولة والشجاعة" بزعم أنه مقاتليه مشطوا وطهروا البادية في المثلث بين الرقة و دير الزور مروراً بسلسلة جبال "البشري"، وصولاً لمدينة تدمر واعتقلوا خلال العملية التي استمرت شهرين عددا من عناصر تنظيم "الدولة".


وسيطرت قوات النظام والميليشيات المساندة لها صيف عام 2017 على بلدات ضفة الفرات "الشامية" بعد مواجهات مع تنظيم "الدولة الإسلامية" بريف الرقة الشرقي.

زمان الوصل
(24)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي