أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

القصف يطال بلدات إدلب مجددا وجل الضحايا من الأطفال

من القصف على بلدة "خان شيخون" يوم أمس - جيتي

اتسعت دائرة قصف نظام الأسد لبلدات وقرى إدلب، اليوم الاثنين، موقعا مزيدا من الضحايا المدنيين غالبيتهم من الأطفال.

وقضى 3 أشخاص في بلدة "الهبيط" بينهم طفلان، جراء قصف قوات الأسد المتمركزة بريف حماة البلدة بالقذائف والصواريخ.

كما قضت طفلة في مدينة "خان شيخون"، وشخص في بلدة "خان السبيل" جراء القصف المدفعي والصاروخي من قبل قوات الأسد والميليشيات الطائفية.

جاء ذلك بالتزامن مع قصف جوي ومدفعي طال مدن وبلدات "جرجناز، ومعرة النعمان، والتمانعة، والتح، والخوين، والزرزور، وأم الخلاحيل، والقصابية، وعابدين، وخان السبل، وبداما، والناجية، وسراقب، تل السلطان، وتل الطوقان"، ما أدى إصابة عدد كبير من المدنيين بجروح بينهم نساء وأطفال.

وتتعرض مدن وبلدات إدلب لحملة عسكرية همجية من قبل نظام الأسد المدعوم من روسيا وإيران اللتين تعتبران بين الدول الراعية لاتفاق خفض التصعيد في المنطقة.

زمان الوصل
(32)    هل أعجبتك المقالة (29)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي