أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بطلب من روسيا.. رئيس شعبة المخابرات العسكرية يجتمع مع أهالي "طفس"

محلا يتحدث للأهالي - ناشطون

التقى رئيس شعبة المخابرات العسكرية اللواء "محمد محلا"، أمس الأحد، مع أهالي مدينة "طفس" بدرعا، بناء على طلب من روسيا بعد ورود شكاوي عديدة من وجهاء المدينة تتساءل عن مصير المعتقلين.

وأفادت مصادر محلية من المدينة أن اللواء وعد الأهالي بالإفراج عن نحو 30 معتقلا لدى الأمن العسكري متجاهلا عشرات المعتقلين في بقية الفروع، كما ادعى أن النظام "سيأخذ بعين الاعتبار بطاقات التسوية والمصالحات"، لكنه في ذات الوقت هاجم أصحاب الخوذ البيضاء ووصفهم "بالإرهابيين والعملاء" وأن نظامه لا يمكن أن يسامحهم.

وأكدت المصادر أن أهالي المدينة رفضوا اتهام "الخوذ البيضاء" بالإرهاب والعمالة، وقالوا للواء إنهم من أبنائنا وكانوا يقومون بواجبهم الإنساني تجاه الجرحى والمصابين.

وتركزت مطالب الأهالي حول المطلوبين للخدمة العسكرية والاحتياطية، كما شملت المفصولين من وظائفهم والأملاك المصادرة من قبل النظام. 
وأشارت المصادر إلى أن اللواء لم يدخل المدينة إلا بعد أن انتشر عناصر الأمن في كل الأزقة والشوارع واعتلى القناصة أسطح المباني، كما شهدت الحواجز العسكرية زيادة في عدد العناصر.

زمان الوصل
(35)    هل أعجبتك المقالة (32)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي