أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ارتفاع ضحايا الخمور الملوثة في الهند إلى 150

نقل حوالي 225 آخرين إلى المستشفيات - جيتي

قالت السلطات الهندية إن 150 شخصا على الأقل لقوا حتفهم ونقل حوالي 225 آخرين إلى مستشفيات بعد تناولهم خمورا ملوثة في حادثين منفصلين بشمال شرق الهند الناء.

وقالت المسؤولة الحكومية، جولي سونوال، إن الضحايا كانوا في الغالب من عمال مزارع الشاي في مقاطعتي غولغات وجورهات بولاية آسام.

وآسام هي أكبر ولاية منتجة للشاي في الهند، حيث تنتج أكثر من 1000 مزرعة ما يتجاوز 50 في المائة من محصول الشاي الهندي.

واستهلك العمال الخمور الملوثة بالكحول الميثيلي وهو مادة كيميائية تهاجم الجهاز العصبي المركزي يوم الخميس وبدأوا في فقدان الوعي.

وذكر مسؤولون بالشرطة ووزارة الصحة أن حصيلة القتلى ارتفعت إلى 150 بحلول مساء السبت.

من جانبه، قال هيمانتا بيسوا شارما وزير الصحة في ولاية آسام إن نحو مائتي شخص أصيبوا بعد شرب الخمر السام يخضعون للعلاج حاليا في المستشفيات، بعضهم في حالة حرجة.

وأفاد مناب غوهاين، طبيب في مستشفى كلية جورهات الطبي، إن 34 مريضا لفظوا أنفاسهم الأخيرة في الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وتم القبض على مالك وحدة صنع مشروبات محلية وثمانية آخرين، وفقا لتصريحات مسؤول الشرطة موكيش أغاروال للأسوشيتد برس.

وأضاف أن الشرطة تلاحق أشخاصا آخرين يعتقد أنهم على صلة بالواقعة كجزء من تحقيق مستمر.

في هذا السياق، قال شارما "لن نغض الطرف عن أي شخص متورط في تصنيع وتوزيع خمور ملوثة".

وتعتبر حالات الوفاة بسبب الكحوليات المصنوعة بطريقة غير مشروعة شائعة في الهند لأن الفقراء لا يستطيعون تحمل تكاليف العلامات التجارية المرخصة.

والخمور غير المشروعة رخيصة وغالبا ما تضاف لها مواد سامة لزيادة قوتها.

وفي ولاية أوتار براديش بالهند في وقت سابق من هذا الشهر، توفي نحو 80 شخصًا من جراء خمور ملوثة.

أ.ب
(47)    هل أعجبتك المقالة (51)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي