أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الشيوخ الأمريكي" يرفض الانسحاب من سوريا

أرشيف

صوّت مجلس الشيوخ الأمريكي ليل أمس، على تشريع (غير ملزم) يعارض نوايا الرئيس "دونالد ترمب" في انسحاب القوات من سوريا وأفغانستان.

التشريع الجديد حاز على تأييد 68 عضواً في مقابل 23 صوتا معارضا له، بعد أن تقدم به زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأمريكي "ميتش ماكونيل"، الثلاثاء الماضي، منتقدا قرار الرئيس الأمريكي، بسحب القوات الأمريكية من سوريا وأفغانستان.

وحذر التشريع من أي انسحاب "متعجل" دون جهود فعالة لتأمين المكاسب، وهو ما يقوض استقرار المنطقة ويترك فراغا قد تسده إيران أو روسيا.
التشريع الذي حمل تحديا واضحا لـ"ترامب"، يعني وقف النقاش إلى أن يطرح التعديل ليضاف لاحقا إلى مشروع أمني أوسع بشأن الشرق الأوسط من المرجح طرحه لتصويت نهائي بمجلس الشيوخ الأسبوع المقبل.

ويطالب التشريع الجديد إدارة "ترمب" بالإقرار بأنه يجب الوفاء بشرط إلحاق "هزيمة دائمة" بالعصابة قبل أي انسحاب كبير من سوريا أو أفغانستان.
وفي كانون الثاني يناير العام الماضي قرر "ترامب" سحب ألفي جندي أميركي من سوريا على أساس أن تنظيم "الدولة" لم يعد يشكل تهديدا.

زمان الوصل - رصد
(10)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي