أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قصف عنيف ومتواصل على ريفي إدلب وحماة

قصف على ريف إدلب - جيتي

واصلت قوات الأسد وحليفتها الروسية استهداف مدن وبلدات ريفي إدلب وحماة المحررين، بقذائف المدفعية الثقيلة والصواريخ، متسببة بحدوث دمار كبير في منازل المدنيين.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" إن وتيرة القصف الروسي تتصاعد في كل يوم، في ظل تخوف المدنيين من ارتكاب مجازر بحق أبنائهم خصوصا إذا ما فكرت روسيا ببدء عمل عسكري.

وقال مراسلنا، إن قصف نظام الأسد وحليفه الروسي طال، اليوم الاثنين، بلدات (التح، والخوين، والتمانعة، وكفرنبل، وحاس، والزرزور، وجرجناز( بإدلب، موضحا أن عشرات الصواريخ انطلقت من معسكر "أبو دالي" وانهالت فوق المنازل ما أحدث فيها دمارا كبيرا.

وأضاف أن الوضع في حماة لم يكن أحسن حالا من إدلب حيث استهدفت مدفعية الأسد وراجمات صواريخه المتمركزة في معسكر "جورين" بلدات (الزيارة، ولحايا، وكفرزيتا، واللطامنة، ومعركبة، وحصرايا).

وتتعرض مدن وبلدات إدلب منذ أيام لحملة قصف عنيف، أوقعت قتلى وجرحى في صفوف المدنيين، كما تشهد المنطقة حشودا ضخمة ووصول تعزيزات لقوات الأسد، اعتبرها ناشطون أنها تجهيز لعمل عسكري في الأيام المقبلة.

زمان الوصل
(40)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي