أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الفقاع يأكل جسدَيّ الطفلين صباح وقاسم ويعطّل نموّهما

شاهد الفيديو أدناه

طفلان في أولى سنوات العمر، يعانيان من وطأة المرض، وأوجاعه، مرض نادر، يحمل اسم "الفقاع الجلدي"، وفي ظروف حالة الحرب، والحصار، والاستهداف الأسدي الروسي، لكل المنشآت الطبية، وملحقاتها، يصبح المرض كارثة حقيقية، أشد ما فيها، عجز الأهل عن تأمين علاج أطفالهم، والحد من أوجاعهم.

صباح وقاسم مصابان بـ"الفقاع الجلدي"، ولا علاج سوى كريمات مسكنة، وشاش معقم. لم يجد الأب علاجا لهما، رغم أنه لم يقصر في طرق الأبواب، وقصد الأطباء، حتى أنه لجأ لما يسمى أطباء الأعشاب، ولكن النتيجة كانت تكلفة مالية باهظة، ولا جدوى. إلى أن أهلّ أمل جديد، بوجود دواء يخفف وطأة المرض، في هولندا أو فرنسا، مما يجعل الأب علاء حجازي، يناشد من يستطيع، لمساعدته في الحصول على الدواء، أو الحصول على فرصة لدخول أحدى المشافي التي يمكن لها علاج طفليه.



زمان الوصل tv
(19)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي