أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

قرى منسية تعيش فيها عائلات تقطعت بها السبل بعيداً عن أعين الإعلام والمنظمات

2019-02-13
المراسل شام محمد - ريف حماة

الأربعين وحصراي والزكاة، ثلاث قرى صغيرة منسية في ريف حماة الشمالي تتبع لناحية، مدينة كفرزيتا، وتقع في المنطقة منزوعة السلاح، لكنها تبعد عن قوات النظام أقل من 3 كم.

يطلق أهالي المنطقة على هذه القرى بالقرى المنسية أو المهمشة بسبب غياب تام للمنظمات، الإنسانية في ظل عودة عشرات العائلات إليها بعد اتفاق سوتشي الأخير حيث شهدت المنطقة تخفيفاً في القصف ولكنه لم ينقطع حتى اليوم.

الأربعين (فيها 40 عائلة)، الزكاة ( فيها 70 عائلة), حصرايا نسبة الدمار فيها تتجاوز الـ70% في ظل غياب تام للخدمات من مياه وكهرباء حتى المدرسة الوحيدة في قرية الزكاة تفتقر للأبواب والشبابيك والتدفئة.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
"نهلة عيسى" تحذر النظام من خسارة حاضنته      مزارعون يفشلون في حصاد حقولهم القريبة من الجبهات.. مع "الوحدات الكردية"      تحذيرات روسية من اندلاع حرب في المنطقة      كما جبن أبوه من قبل.. نظام بشار يقول إنه لايريد مواجهة الأتراك عسكريا      الملكة نور.. محمد مرسي هو الرئيس الأول والوحيد      ريف حماة.. مرحلة جديدة من "الفتح المبين" تبدأ بمقتل 20 عنصرا للنظام      ترجيحات بوقوف اليمين المتطرف وارء مقتل "داعم" اللاجئين في ألمانيا      امتحانات "تشبيحية" بريف حماة