أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

طفلة سورية تتمنى إكمال تعليمها .. وحلمها الخاص تركيب طرف صناعي

2018-10-17

اشترك في قناة #زمان_الوصل https://goo.gl/TdgHGI

اشترك في حسابات زمان الوصل على مواقع التواصل الإجتماعي:

facebook: https://www.facebook.com/zamanalwsl.net

https://www.facebook.com/ZAMANALWSLTV

twitter:https://twitter.com/zamanalwsl

insatgram:https://www.instagram.com/zamanalwsl

زمان الوصل – #ادلب

تصوير ومتابعة: حاتم الحمصي

دعاء طفلة من سكان حي الوعر في مدينة حمص، عاشت الحصار والقصف والتدمير، وكانت ضحية برميل من براميل القوات الأسدية، حيث استشهدت والدتها وأصيبت ساقها إصابة بالغة أدت لبترها، دعاء هجرت قسريا الى مدينة ادلب، برفقة عائلتها، شقيقها وأبيها، وزوجة أبيها، التي تزوجها الأب بعد فقدان أم دعاء لتعتني بالأطفال، فهو يعاني وضعا صحيا يعيقه عن رعاية الأطفال، مثلما يعيقه عن العمل، وهو ما ينعكس سلبا على حالة العائلة المعيشية، التي تعيش حالا صعبا جدا. فهي تعيش في بيت مستأجر، لا تتوفر قيمة الآجار معها دائما، ناهيك عن الطعام والقوت اليومي، فثمن رغيف الخبر أحيانا قد يكون مشكلة

- We fight fanaticism, violence and hate speech, providing a credible content away from biased and misleading information.

- Contains Graphic Images - Not for Shock - Documentary Evidence of Crimes Against Humanity committed by Syrian Dictator Bashar Assad

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
"مسافة أمان": دراما النكد      النفط يتراجع بفعل زيادة المخزونات الأمريكية      ماي تناشد حزب العمال البريطاني دعم "فرصتها الأخيرة" لتسوية قضية الخروج      سمير سعيفان لـ "اقتصاد": معادلة صفرية تحكم العلاقة الروسية – الإيرانية في سوريا      سفنية بلا طاقم تستعد لعبور المحيط الأطلسي      تركيا تخفض رسوم واردات من الولايات المتحدة      غراهام: إيران نسقت الهجمات على السفن في الشرق الأوسط      واشنطن: سنرد بسرعة وبشكل مناسب إن استخدم الأسد الكيماوي في إدلب