أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

سيدة لا تزال تعيش مجزرة كرم الطراب .. وأطفالها تحت وطأة الجوع

2018-08-11

We fight fanaticism, violence and hate speech, providing a credible content away from biased and misleading information.

اشترك في قناة #زمان_الوصلT

 https://goo.gl/TdgHGI

زمان الوصل TV (خاص – ريف حلب)

تصوير ومتابعة: بلال بكور

ام محمد، مهجرة من مدينة حلب، حي كرم الطراب، وهي أم لستة أيتام، كانت شاهداً على مجزرة نظام الأسد المروعة في حي كرم الطراب.

تروي السيدة الأربعينية قصتها بمزيج من الحزن والألم، حيث تتذكر زوجها الذي فقدته جراء إجرام النظام، وكذلك معاناة أطفالها الأبرياء الذين لم يبق لهم معيل. كان زوج "أم محمد" يعاني مرض القلب، وكان حاضرا وقت ارتكاب المجزرة فأصيب بنوبة خلال مشاهدته فصول الموت المروعة. لم تستطيع السيدة البقاء في حلب بعد المشهد الذي يداهم ذاكرتها بين حين واخر، فنزحت وزوجها واطفالها الى ريف حلب الجنوبي، حيث فقدت زوجها لاحقا.

اليوم يعاني الأطفال وأمهم الجوع والقلّة، لا طعام يكفي، ولا دواء، فكيف بثياب العيد.

 

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الائتلاف: الحملة على المناطق المحررة هي جرائم حرب وضد الإنسانية      "قسد" تسيطر على آخر معاقل التنظيم قرب "باغوز الفرات"      هيئة التفاوض تنتقد زيارة "بيدرسون" لحمص وتطالبه بالتركيز على عمله      تاريخ ميشال عون... ماهر شرف الدين*      درعا.. طرد دورية مخابرات حاولت اعتقال ضيف أردني      الأمم المتحدة: الأوضاع الأمنية تحول دون عودة لاجئي سوريا في الأردن لبلدهم      الخطوط الكويتية تمنع السوريين و8 جنسيات أخرى من استخدام طائراتها ومطاراتها      الفيفا يوقف رئيس اتحاد الإكوادور السابق مدى الحياة بسبب الرشى