أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

أم محمد تؤسس ورشة صابون النزوح.. يدوي ومعطّر ورخيص

2017-11-13
اشترك في قناة #زمان_الوصلTV
https://goo.gl/TdgHGI
زمان الوصل TV (خاص – ريف درعا)
تصوير ومتابعة: سيف محمد
تحديا لظروف النزوح والتهجير ومرارة العيش، بدأت السيدة أم محمد مبادرتها التجارية والاجتماعية لتصنيع الصابون بطريقة يدوية بالاعتماد على بقايا زيت القلي والمونة.
أم محمد النازحة مع أطفالها الخمسة من بلدتها عقربا إلى إحدى مدراس بلدة نمر بريف درعا بعد تهجيرهم بفعل آلة الأسد الحربية، أطلقت مشروعها بغية تشغيل أكبر عدد من النساء المهجّرات وتجاوز آثار النزوح المحبطة، فضلا عن تأمين مردود مادي بسيط للعائلات للتمكن من شراء حاجياتها اليومية.
تتطوع أم محمد لتعليم جاراتها المهنة، وتؤكد أن الصابون المنتج من قبلهم معطر، وهو جيد للغسيل والجلي والاستحمام بالرغم من أسعاره الرخيصة.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
دراسة: الأطفال الذين يتعرضون للتنمر أكثر استخداما للمسكنات      كروس يمدد عقده مع ريال مدريد حتى 2023      "ترامب الرضيع" يحلق من جديد في بريطانيا      مارادونا يغيب عن عرض فيلم وثائقي عن حياته في مهرجان كان      الكرملين ينفي ضلوع روسيا في فضيحة حزب الحرية النمساوي      مدمرة أمريكية تنفذ عملية في بحر الصين الجنوبي      صحفي يكشف ما دار بين "طيب تيزيني" والأسد وحكاية الرجل الواقف بينهما      "عندليب حمص".. من منشد للثورة السورية إلى لاجئ مقعد يحلم بالعلاج في اليونان