أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

كيسين لم تعد على عهدها ومهجروها ينتظرون الأسوأ

2017-10-13
اشترك في قناة #زمان_الوصلTV
https://goo.gl/TdgHGI
زمان الوصل TV (خاص – ريف حمص)
تصوير ومتابعة: مالك أبو أنس – محمد الحمصي
أظهرت صور التقطتها كاميرا "زمان الوصل TV " حجم الدمار الذي لحق بقرية كيسين بريف حمص الشمالي جراء استهدافها من قبل طيران الأسد والطيران الروسي على مدار السنوات السابقة.
كما رصدت الكاميرا غياب سكانها الأصليين ونزوحهم للقرى والبلدات المجاور الأقل قصفا.
ومع اقتراب فصل الشتاء أطلق المجلس المحلي للبلدة نداءات استغاثة للمنظمات الدولية والإنسانية للنظر إلى الأوضاع المعيشية السيئة للغاية التي يعيشها نازحو "كيسين" في قرى حمص، إذ يقطن معظمهم في خيام وبيوت مدمرة جزئيا، دون أدنى مستلزمات الحياة من طعام ووقود وأثاث وملابس للصغار والكبار.
يذكر أن معظم سكان قرية "كيسين" كانوا من التركمان السوريين، ويلغ عددهم نحو 1300 نسمة، وهي من أوائل البلدات الحمصية التي انتفضت ضد نظام الأسد وشاركت في الثورة منذ بداياتها عام 2011.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الائتلاف يدين قتل المدنيين في "الباغوز" ويرفض تبريرات استهدافهم      قصف يطال غالبية المناطق المحررة في حماة والمقاومة ترد      النيابة العامة الفرنسية تطالب بمحاكمة "رفعت الأسد"      فرنسا تؤكد رفضها إقامة علاقات مع نظام الأسد      تقرير: الأسد أعدم أكثر من 6 آلاف سوري في المستشفى "601" خلال 21 شهراً      جنبلاط ينعى كلبه " الرفيق أوسكار"      لأول مرة.. "كفريا" و"الفوعة" تحت القصف الروسي ومجزرة بحق المهجرين      الولايات المتحدة تفرض عقوبات جديدة على إيران