أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

مريم تنطق من يديها

2017-09-22
اشترك في قناة #زمان_الوصلTV
https://goo.gl/TdgHGI

زمان الوصل TV (خاص – ريف إدلب)
تصوير ومتابعة: حاتم الحمصي
الظروف الاجتماعية والصحية المعقدة لم تمنع "مريم" الشابة ابنة الـ 25 عاما من إيجاد طريقة تتغلب فيها على الصعوبات المادية، وهي التي تعاني الإعاقة السمعية والنطقية.
في خيمتها ضمن مخيم النوري في منطقة سرمدا بريف إدلب، تبدع "مريم" في حياكة الصوف التي تعلمتها بسرعة، لتنتج ألعاب الأطفال والألبسة والحقائب، في محاولة جادة منها لإعالة أخواتها وأمها المريضة بالقلب بعد وفاة والدها وغياب المعيل.
الفتاة التي هجّرتها طائرات الأسد رفقة عائلتها من مدينة كفرزيتا بريف حماة، تعيش ظروفاً قاهرة، وتسعة لتأمين بعض المال حيث لا تملك الأسرة ما يكفيها، كما لا تملك أثاثاً وفرشاً لائقة بعيش بالحد الأدنى.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الائتلاف: الحملة على المناطق المحررة هي جرائم حرب وضد الإنسانية      "قسد" تسيطر على آخر معاقل التنظيم قرب "باغوز الفرات"      هيئة التفاوض تنتقد زيارة "بيدرسون" لحمص وتطالبه بالتركيز على عمله      تاريخ ميشال عون... ماهر شرف الدين*      درعا.. طرد دورية مخابرات حاولت اعتقال ضيف أردني      الأمم المتحدة: الأوضاع الأمنية تحول دون عودة لاجئي سوريا في الأردن لبلدهم      الخطوط الكويتية تمنع السوريين و8 جنسيات أخرى من استخدام طائراتها ومطاراتها      الفيفا يوقف رئيس اتحاد الإكوادور السابق مدى الحياة بسبب الرشى