أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

بعد أن قذفتها الأردن ... الفاقة تطحن أم نادر وصغارها الستة

2017-08-26

اشترك في قناة #زمان_الوصلTV
https://goo.gl/TdgHGI

زمان الوصل TV (خاص – القنيطرة)
من المناطق النائية بريف القنيطرة وتحديدا من بين الخيام المهترئة لمخيم بريقة تطل "أم نادر" لتروي قصة تهجيرها ومعاناتها رفقة عائلتها المكونة من 10 أفراد بينهم طفلتان من ذوات الاحتياجات الخاصة و6 أطفال دن سن السادسة عشرة.
قصة العائلة بدأت عند قرار الرحيل عن بلدة الفيق إلى المملكة الأردنية هربا من طائرات الأسد وبراميله بعد تعمد قصف المدنيين في البلدة وارتكابه للمجازر بحقهم.
ومن دون سابق إنذار أو مراعاة لحالة الطفلتين المعاقتين، طردت السلطات الأردنية العائلة وقامت بقذفها إلى الداخل السوري لتبدأ رحلة معاناة أكثر صعوبة من سابقتها.
غرام إحدى بنات أم نادر، مصابة بضمور كلى ما تسبب بفقدانها لحاستي السمع والنطق، أما سيدرا فتعاني من شلل نصفي، وتحتاج أدوية خاصة وعناية مستمرة ليس بمقدور العائلة تحملها خصوصا بعد أن أصبح والد الأطفال عاطلا عن العمل، مع تجاهل المنظمات الإنسانية نداءات الناشطين هناك.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الائتلاف: الحملة على المناطق المحررة هي جرائم حرب وضد الإنسانية      "قسد" تسيطر على آخر معاقل التنظيم قرب "باغوز الفرات"      هيئة التفاوض تنتقد زيارة "بيدرسون" لحمص وتطالبه بالتركيز على عمله      تاريخ ميشال عون... ماهر شرف الدين*      درعا.. طرد دورية مخابرات حاولت اعتقال ضيف أردني      الأمم المتحدة: الأوضاع الأمنية تحول دون عودة لاجئي سوريا في الأردن لبلدهم      الخطوط الكويتية تمنع السوريين و8 جنسيات أخرى من استخدام طائراتها ومطاراتها      الفيفا يوقف رئيس اتحاد الإكوادور السابق مدى الحياة بسبب الرشى