أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

لا تعشقيني عسكري .. ماذا فعل بكم آل الأسد

2017-06-02

اشترك في قناة زمان الوصل : https://goo.gl/TdgHGI
زمان الوصل TV (متابعات)
"لا تعشقيني عسكري" .. أغنية شائعة على مواقع التواصل الاجتماعي، يتناقلها الموالون للأسد، لمنها تعبر في العمق عمّا آلت إليه أحول شباب سوريا الذين حولهم بشار الأسد إلى وقود لحربه على السوريين، إذ تشير إحصاءات إلى أن مدن الساحل السوري أُفرغت من الشباب.
الأغنية الشائعة أصبحت محلّ تندر تارة لأنها تعبر عن حال مزرية وصلت إليها بقايا قوات الأسد، وتارة أخرى محلّ تعبير عن الحزن، خصوصاً وأن من يتم زجه ضمن قوات النظام يوجه مصيراً حتمياً بالقتل، أو يستعصي تسريحه، وهناك شباب مازالوا محتجزين في القطع العسكرية منذ عام 2011، لا يستطيعون الفكاك من ورطة النظام وحربة الظالمة.
وأمام النقص الكبير في عديد قواته، يقوم نظام الأسد بتجنيد كبار السن، وسوق الشباب من كل المدن التي يسيطر عليها بالإكراه لزجهم في حرب مع المناطق الخارجة عن سيطرته، إذ يتم الدفع بهم إلى الخطوط الأولى بينما تقف خلفهم ميليشيا شيعية إيرانية وعراقية وإيرانية.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الائتلاف: الحملة على المناطق المحررة هي جرائم حرب وضد الإنسانية      "قسد" تسيطر على آخر معاقل التنظيم قرب "باغوز الفرات"      هيئة التفاوض تنتقد زيارة "بيدرسون" لحمص وتطالبه بالتركيز على عمله      تاريخ ميشال عون... ماهر شرف الدين*      درعا.. طرد دورية مخابرات حاولت اعتقال ضيف أردني      الأمم المتحدة: الأوضاع الأمنية تحول دون عودة لاجئي سوريا في الأردن لبلدهم      الخطوط الكويتية تمنع السوريين و8 جنسيات أخرى من استخدام طائراتها ومطاراتها      الفيفا يوقف رئيس اتحاد الإكوادور السابق مدى الحياة بسبب الرشى