أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

الحرب حين تطحن الصغار .. ماذا عن الأمنيات

2017-03-22

زمان الوصل TV (خاص – إدلب) تصوير ومتابعة: عبد قنطار

قدر أطفال سوريا أن يكونوا في عين عاصفة الحرب المستمرة منذ ست سنوات، إحصائيات مرعبة عن آلاف القتلى والمعاقين والمتسربين من التعليم، ومئات آلاف المهجرين، بعضهم تعرض للتعذيب النفسي والجسدي، لأسباب مرتبطة بقمع النظام السوري واستخدامه العنف المفرط والقتل والاعتقال. تقرير صادر عن منظمة يونيسف التابعة للأمم المتحدة قال إن ما بين أربعة وثمانية ملايين طفل، أي أكثر من 80% من الأطفال في سوريا، تأثروا بسبب النزاع، سواء من بقوا داخل البلاد أو أصبحوا لاجئين بالدول المجاورة، حيث تشير المنظمة المعنية بالطفولة إلى أن حوالي مليوني طفل سوري لاجئ بحاجة إلى دعم وعلاج نفسي. زمان الوصل سألت بعض الأطفال السوريون في مدينة إدلب عن أمنياتهم، وخرجت بالقصة المصورة التالية.

كلمات دلالية:
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
"مسافة أمان": دراما النكد      النفط يتراجع بفعل زيادة المخزونات الأمريكية      ماي تناشد حزب العمال البريطاني دعم "فرصتها الأخيرة" لتسوية قضية الخروج      سمير سعيفان لـ "اقتصاد": معادلة صفرية تحكم العلاقة الروسية – الإيرانية في سوريا      سفنية بلا طاقم تستعد لعبور المحيط الأطلسي      تركيا تخفض رسوم واردات من الولايات المتحدة      غراهام: إيران نسقت الهجمات على السفن في الشرق الأوسط      واشنطن: سنرد بسرعة وبشكل مناسب إن استخدم الأسد الكيماوي في إدلب