أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

المراصد عين السوريين على طائرات الأسد والروس

2017-03-11

زمان الوصل TV (خاص - إدلب) تصوير ومتابعة: شمس الدين مطعون

تعتبر المراصد عين الناس على طيران النظام السوري، فمن خلال أجهزة بسيطة كالراديو والقبضات اللاسلكية، يتم اختراق ترددات جيش النظام، والتنبؤ بأهدافه، ليتبع ذلك مباشرة تعميم الخبر على العسكريين والمدنيين في الموقع المستهدف. مواطنون متطوعون يعملون ليلاً ونهاراً، ويتابعون كل حركات الطيران والمطارات، وأضيفت إلى مهامهم ترجمة الرسائل التي يتبادلها الطيارون الروس، لتصبح المراصد أمل المدنيين الوحيد لتحذيرهم من الغارات، حتى باتت أجهزة اللاسلكي "القبضة" موجودة في كل بيت. فرق الدفاع المدني والمشافي تعتمد أيضا على هؤلاء فغالباً ما يتم توجيه المدنيين للتبرع بالدم، عبر نداءات يوجهها المرصد بناءً على طلب الأطباء وقت الحاجة. أما المشكلات والصعوبات التي تواجه الراصدين فكثيرة، لأن كل آلية العمل بدائية وهو ما يجعل مهمة النظام في التشويش على المراصد سهلة، وكذلك كشف أماكنها وقصفها.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
المجلس الإسلامي السوري: حافظ الأسد سلم الجولان وكان حارسا لإسرائيل      الائتلاف يدين حملة التحريض الممنهجة ضد اللاجئين السوريين في لبنان      أبل تلقي الضوء على خدمات جديدة تتعلق بالتلفزيون وبطاقات الائتمان والألعاب      200 مليون يورو خسائر يوم واحد لاحتجاجات السترات الصفراء في فرنسا      صفقة تبادل.. ثلاثة أسرى مقابل إحداثيات جثث عناصر قوات النظام      النواب الأمريكي يمرر 3 قوانين لزيادة الضغط على فنزويلا      الغنوشي: الشاهد قد يكون مرشح النهضة للانتخابات الرئاسية      حملة للكشف عن مصير آلاف المعتقلين لدى تنظيم "الدولة" في سوريا