أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

شاب وفتاة سوريان يخترعان لغة جديدة للصمَ والبكم تناسب الحرب

2017-03-10

زمان الوصل TV (فرانس برس - دمشق)

رياض وبشر من ذوي الاحتياجات الخاصة، من فئة الصم والبكم، قاما بابتكار إشارات جديدة للتخاطب والتحدث عن الحرب في سوريا. يشارك رياض في ابتكار المفردات الجديدة، بعد أن قتلت والدته وأشقائه وخالاته وعمه برصاص قناصة أمامه دون أن يدرك ماذا يحصل، وأما بشر فهي تستعين بجهاز لوحي للتواصل في حال عدم وجود مترجم إلى جانبها. الصم والبكم يواجهون صعوبة أمام الحواجز في دمشق، وقد يظن جنود النظام السوري أن هؤلاء يسخرون منهم، تزيد مشكلة هؤلاء حيث ترتفع معدلات البطالة وتنقص معها فرص استمرار الحياة.

كلمات دلالية:
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الحسكة.. التنظيم يعلن عن مفخخة قتلت 8 عناصر من التحالف      انتهاكات الأسد وروسيا تقتل نحو 500 سوري في الشمال منذ شباط      السويداء.. عائلة المجند القتيل ترفع دعوى ضد ضباط تسببوا بمقتله      ريف حماة.. "حزب الله" يعدم مجموعة من أبناء التسويات في ريف دمشق      درعا.. اشتباكات عنيفة في "الصنمين" واستمرار الحصار لليوم الخامس      ميليشيات الأسد تسيطر على الجمعيات الإغاثية في ريف دمشق      منظمة الصحة تحذر من خطر انتشار فيروس إيبولا      إغلاق برج إيفل أمام السياح بسبب رجل حاول تسلقه