أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

عائلات تبيع ثيابها لتأمين الاحتياجات اليومية .. وأخرى يسترها المستعمل

2016-12-24

زمان الوصل TV (خاص – ريف دمشق) تصوير ومتابعة: قصي نور

تزايدت أسواق المستعمل في غوطة دمشق الشرقية بشكل لافت خلال الآونة الأخير مع استمرار حصار النظام للمنطقة. واضطر الأهالي إلى بيع أثاثهم وأدواتهم الكهربائية المنزلية، مع الانقطاع الدائم للكهرباء، بحثا عن المال اللازم لشراء المواد الغذائية والحليب للأطفال ومستلزمات الشتاء من الحطب والوقود. ويعد تنامي بيع وشراء الألبسة المستعملة التطور الأهم هذا العام، حيث يقوم قسم من الأهالي ببيع بقايا ثيابهم لتأمين الطعام، فيما يواظب القسم الآخر على شراء ألبسة مستعملة لكسوة الأطفال في صقيع الشتاء. ويشار إلى أن أسعار الألبسة المستعملة أقل بنحو 5 أضعاف من الألبسة الجديدة، وتحتاج العائلة داخل الغوطة لمبلغ 4 آلاف ليرة كمعدل يومي لتغطية نفقاتها الأساسية، في ظل مزيد من البطالة والحصار والقصف والبراميل المتفجرة.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
النفط يتراجع بفعل زيادة المخزونات الأمريكية      ماي تناشد حزب العمال البريطاني دعم "فرصتها الأخيرة" لتسوية قضية الخروج      سمير سعيفان لـ "اقتصاد": معادلة صفرية تحكم العلاقة الروسية – الإيرانية في سوريا      سفنية بلا طاقم تستعد لعبور المحيط الأطلسي      تركيا تخفض رسوم واردات من الولايات المتحدة      غراهام: إيران نسقت الهجمات على السفن في الشرق الأوسط      واشنطن: سنرد بسرعة وبشكل مناسب إن استخدم الأسد الكيماوي في إدلب      فصائل المقاومة تستعيد "كفر نبودة" بالكامل وتقتل 48 عنصرا من قوات الأسد