أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

ماء الأرُز ... لولاه لمات أطفال كثُر جنوب دمشق

2016-12-05

زمان الوصل TV (خاص – جنوب دمشق) تصوير ومتابعة: مهد الجولاني

أزمة حليب الأطفال تتواصل رغم فك الحصار جزئيا عن المنطقة حيث تلجأ الأمهات إلى استبدال الحليب بماء الأرز لسد رمق أطفالهن نتيجة ارتفاع سعر علبة الحليب وندرة دخولها للمنطقة. ويصل سعر علبة الحليب إن وجدت لنحو 3000 ليرة سورية، والأوضاع الاقتصادية المزرية للعائلات تضطرهم للجوء لوسائل غذائية بديلة. ويزيد سوء التغذية وانعدام المراكز الطبية والأطباء المتخصصين من حجم الضرر على الأطفال. ويقول ناشطون أنهم يوجهون نداءات يومية للمنظمات الإنسانية ومنظمة اليونسكو لتأمين الحاجيات الأساسية للأطفال دون جدوى، فيما يستمر النظام في تجويع الصغار قبل الكبار بترحيب ودعم دولي لم يعد خافيا.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
"الخوذ البيضاء" تدين جريمة استهداف مخيمات النازحين على الحدود السورية -التركية      حول الإقامة السياحية.. قرار تركي يضيق الخناق على السوريين      رجال الإطفاء يكافحون لإخماد مئات من حرائق الغابات في أستراليا      الأمم المتحدة توثق سقوط أكثر من ألف مدني في الشمال السوري بينهم مئات الأطفال      "إبراهيمي".. قيادي في الباسيج عمّد تشبيحه بدماء السوريين وأنهاه قتيلا على يد الإيرانيين      قطر تعد العالم بتجربة "فريدة" في مونديال 2022      ترامب: مستعدون للعمل مع حكومة لبنانية جديدة      المغرب.. ضبط سيارة تحمل أطنان من المخدرات