أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

منظمة محلية إنسانية تدعم أيتام الغوطة نفسيا وماديا

2016-11-01

زمان الوصل TV (خاص – الغوطة الشرقية) تصوير ومتابعة: قصي نور

"لا تقتدي بمن يلعنون الظلام بل كن من مشعلي الشموع "هذا هو الخط العريض الذي تكتب به منظمة البشائر الإنسانية برنامجها لدعم أيتام الغوطة الشرقية وما أكثرَهم خلال سنوات الثورة بفعل إجرام قوات الأسد , فمن الأرض السعيدة المنشأة حديثا كأول مدينة ألعاب مكتملة تقدم الدعم النفسي والترفيهي للأطفال إلى الأقسام المتخصصة بكل ما يحتاجه هؤلاء الأيتام من رعاية . ويعد القسم التعليمي للمنظمة الجانب الأكثر أهمية في عملها , نظرا للحاجة الماسة لمحو أمية الأطفال بعد تدمير معظم مدارس الغوطة نتيجة استهدافها المتعمد من قبل الطيران الحربي , لهذا سعى القائمون بشتى الطرق إلى استيعاب 3200 طالب من خلال تحضير قاعات ومعلمين متخصصين. وتتلقى بشائر دعمها من خلال تبرعات ومساهمات المغتربين وفق برامج عديدة تقدمها المنظمة للأيتام، أهمها الكفالات المالية الشهرية والكسوة الشتوية والسلال الغذائية والبرامج التعليمة والترفيهية، في محاولات جادة منهم لعدم الوقوف متفرجين أمام مأساة السوريين وعدم انتظار رأفة المنظمات الدولية ومساعداتها التي لا تسمن ولا تغني من جوع.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الائتلاف يدين حملة التحريض الممنهجة ضد اللاجئين السوريين في لبنان      أبل تلقي الضوء على خدمات جديدة تتعلق بالتلفزيون وبطاقات الائتمان والألعاب      200 مليون يورو خسائر يوم واحد لاحتجاجات السترات الصفراء في فرنسا      صفقة تبادل.. ثلاثة أسرى مقابل إحداثيات جثث عناصر قوات النظام      النواب الأمريكي يمرر 3 قوانين لزيادة الضغط على فنزويلا      الغنوشي: الشاهد قد يكون مرشح النهضة للانتخابات الرئاسية      حملة للكشف عن مصير آلاف المعتقلين لدى تنظيم "الدولة" في سوريا      المجلس الدستوري الجزائري يجتمع لإعلان حالة شغور منصب الرئاسة