أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

زملكا … مشروع فرحة عيد يضع 1500 طفل خارج أجواء الحرب

2016-09-10

زمان الوصل TV (خاص – ريف دمشق) تصوير ومتابعة: قصي نور تحاول الفعاليات المجتمعية في زملكا بريف دمشق من خلال مشروع "فرحة عيد"  تلطيف ظروف الحرب والحصار، ويبدو أنها نجحت في هذا الحفل الترفيهي الذي رقصت فيه شخصيات كرتونية لا يعرفها معظم الأطفال الذين ولدوا بعد عام 2011. 1500 طفل غنوا ورقصوا، وعاشوا أجواء تحضيرات العيد، وخرجوا من أجواء الكآبة ولو إلى حين. تضمن الحفل فقرة مسابقات وهدايا ومشاهدة أفلام كرتونية وتوزيع حلوى والأهم من ذلك فكل من حضر حلق حلاقة العيد. وربما أن القيمة الأساسية لمثل هذه الفعالية في هذه الظروف، هو أنها كانت أقرب إلى غائبة بالنسبة للأرياف السورية حتى في ما قبل الثورة.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
صور... بعد تدمير النظام والأمريكان والروس جسور الفرات.. من أين تعبر قوات الأسد لمؤازة "قسد"      انتحار الصقر... ماهر شرف الدين*      وادي النصارى يشتعل والنظام صامت      هجمات متفرقة تلاحق عناصر الأسد.. خسائر كبيرة تطال أمن الدولة بدرعا      على ذمة "الميادين".. جيش الأسد يدخل "الطبقة" ويتوجه شمالاً      أردوغان يوجه رسالة شديدة اللهجة للجامعة العربية      الفاتيكان: أحداث سوريا أكبر كارثة إنسانية منذ الحرب العالمية الثانية      الائتلاف: النظام سخّر ميليشيات "pyd" لوقف مشاركة الكُرد في الثورة