أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

في جوبر قرب مقاهي ومطاعم دمشق .. أم محمد وأم خالد صداقة بين الأنقاض

2016-08-11
زمان الوصل TV – (خاص - ريف دمشق) تصوير: قصي نور معاناة تعيشها سوريات اخترن البقاء في منازلهم بحي جوبر الدمشقي الذي لا يبعد سوى مئات الأمتار عن أحياء العاصمة دمشق حيث مطاعم ومقاهي المدينة القديمة. أم محمد وأم خالد سوريتان تعيشان في حي جوبر الدمشقي وتحت ظرف صعب واستثنائي، مع غياب مقومات الحياة، أو أية مساعدات تمكنهما من إكمال عمر من الصداقة جمعهما. لم تعد البيوت هنا متواضعة وفقط ... أصبحت أشبه بمنازل الأشباح تفتقر إلى كل شيء ... ولا شيء يساعد على الصبر، فلا شباب يمنحهن الأمل، ولا صغار يلعبون ويملأون الحي بالحياة. أم محمد وأم خالد تريدان النصر لسوريا على طاغيتها، وتدعوان الله أن لا تذهب دماء أبنائهن دون تحقيق ما نزفت لأجله.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
زعيم مليشيا "لوء القدس" يفاخر بتهجير أهالي ريف حماة ويعده تمهيدا لدخول الجيش      الحوثيون يعلنون استهداف منشآت نفطية سعودية      "الفاتيكان" يستعد لإرسال 6 آلاف مسبحة إلى سوريا و"الكنيسة المتألمة" تقول إن الحرب لم تنته      إيران تهدد بتشغيل المزيد من أجهزة الطرد المركزي      مصرع 8 أشخاص في حريق فندق بأوديسا الأوكرانية      ترامب يدعو لتخفيف التوترات بين الهند وباكستان عبر الحوار      وفاة مدير مهرجان قرطاج السينمائي نجيب عياد      الولايات المتحدة تصدر مذكرة لمصادرة الناقلة الإيرانية "غريس 1"