أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

تحضيرات واحتفالات العيد .. للفرح حصته في حوران

2016-07-05
زمان الوصل TV تصوير : حاتم الزعبي إرادة الحياة تتخطى سيول الموت القادم من كل حدب وصوب، هذا هو العنوان العريض لما يحاول المدنيون تطبيقه في ريف حوران الغربي مع قدوم عيد الفطر السعيد فلا براميل الأسد وصواريخه، ولا مفخخات تنظيم الدولة والاشتباكات اليومية مع الجيش الحر استطاعت أن تنال من عزيمتهم مصرين على الاحتفال بعيدهم . وعلى الرغم من الأوضاع الاقتصادية المزرية التي تعصف بسكان المناطق المحررة، إلا أنهم يسعون جاهدين لتأمين مستلزمات العيد لأطفالهم من ألبسة وحلويات وألعاب، بغية إعادة شيء من البهجة لتلك القلوب الصغيرة التي أدمتها مشاهد القتل والخراب . يعود العيد مرة أخرى على من أصر البقاء في الداخل السوري حاملا معه فسحة من السعادة المؤقتة، فعند بدء غياب شمس أخر أيامه تتشبث قلوب المدنيين بخيوطه، رافضة عودة الاوجاع والأحزان المؤلمة ومصرة على الفرح من جديد.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بالتفاصيل.. "زمان الوصل" تكشف أسباب سقوط مروحية حماة      "الهلال" يتَّحد... ماهر شرف الدين*      قائد جديد لسرب "الياك 40" من عائلة ترفد الأسد بـ7 ضباط      بمناسبة الكشف عن وثيقة أخفيت 9 سنوات.. عن بشار وتلغيم الثورة بالمتطرفين وبريطانيا و"جثة" السوريين      في وضح النهار.. انتحاري يقتل إمام مسجد ومدنياً غرب إدلب      التوتر يعود بين الجارتين.. عمليات خطف متبادل بين درعا والسويداء      خلافات بين ميليشيات إيران وروسيا في دير الزور تنذر بنشوب الحرب      صعود أسعار النفط انتظارا لبيانات إيجابية بشأن محادثات التجارة