أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

كبة مشوية على وقع الحنين إلى جرن الصوان والميجنة

2016-06-28

زمان الوصل TV ـ عبد الحفيظ الحولاني ـ عرسال تعبر اللاجئة أم محمد والمقيمة في أحد مخيمات لبنان عن حنينها إلى بلدتها وادوات مطبخها في ريف حمص. العجوز القادمة من جيل الثلاثينات، عاصرت جرن الصوان، ومدقته الحجرية "الميجنة"، في قريتها الريفية البويضة الشرقية في ريف القصير. وهي لا تقتنع بآلات الكهرباء المستخدمة في تقطيع وتحضير "الكبة" وتزيد على ذلك بعدم قناعتها أصلاً بأداء بنات هذا الجيل وطريقة طبخهن. أم محمد التي لم تعاصر تكنولوجيا المطابخ طيلة حياتها تعبر عن حنينها لأشيائها وبلدتها السورية في يوم رمضاني، وهي داخل مخيمها بعرسال تحضر أكلة الكبة لأحفادها.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
هزيمة مفاجئة لتوتنهام أمام نيوكاسل في الدوري الإنجليزي      زعيم ميليشيا حزب الله يتوعد "إسرائيل": لا تعيشوا أو تطمئنوا أو ترتاحوا      غازي عنتاب.. مشاجرة بالسكاكين والشنتيانات تردي 8 سوريين بين قتيل وجريح      ميركل: علينا أن نستخدم كل السبل لتخفيف التوتر مع إيران      بمشاركة نخبة من الفنانين.. البدء بتصوير مسلسل"الحي العربي" في الدوحة      البيت الأبيض: ترامب نادم لعدم رفعه الرسوم على الصين بشكل أكبر      حكومة "الإنقاذ" تمنع محامين من الترافع والتقاضي أمام محاكمها      "إسرائيل" تكشف عن تفاصيل جديدة للضربة العسكرية قرب دمشق