أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

كبة مشوية على وقع الحنين إلى جرن الصوان والميجنة

2016-06-28

زمان الوصل TV ـ عبد الحفيظ الحولاني ـ عرسال تعبر اللاجئة أم محمد والمقيمة في أحد مخيمات لبنان عن حنينها إلى بلدتها وادوات مطبخها في ريف حمص. العجوز القادمة من جيل الثلاثينات، عاصرت جرن الصوان، ومدقته الحجرية "الميجنة"، في قريتها الريفية البويضة الشرقية في ريف القصير. وهي لا تقتنع بآلات الكهرباء المستخدمة في تقطيع وتحضير "الكبة" وتزيد على ذلك بعدم قناعتها أصلاً بأداء بنات هذا الجيل وطريقة طبخهن. أم محمد التي لم تعاصر تكنولوجيا المطابخ طيلة حياتها تعبر عن حنينها لأشيائها وبلدتها السورية في يوم رمضاني، وهي داخل مخيمها بعرسال تحضر أكلة الكبة لأحفادها.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مسيرة حاشدة في لندن للمطالبة باستفتاء جديد على مغادرة الاتحاد الأوروبي      بومبيو: قرار ترامب تجاه الجولان هو اعتراف بالواقع على الأرض      المعارضة الجزائرية تبحث خارطة طريق ردا على خطة بوتفليقة      الدوحة تحتضن مؤتمر "العلوم الاجتماعية والإنسانية"      الجزائر.. المحامون ينضمون للحراك الشعبي ويطالبون بإسقاط النظام      سبت جديد لـ "السترات الصفراء" والجيش يدخل على الخط      بابا الفاتيكان يقبل استقالة كاردينال متهم بجرائم جنسية      انطلاق الدورة 7 لمؤتمر العلوم الاجتماعية والإنسانية في الدوحة