X
:آخر الأخبار
بالوثيقة..نظام الأسد يحمّل مواليه تكاليف عناصر الحواجز أحياء وأمواتا      رغم استعداد المان يونايتيد لدفع 240 مليون استرليني.."نيمار" باق مع برشلونة      حملة على "آفاز" لمنح "خلدون سنجاب" وأسرته اللجوء إلى بريطانيا      في الكالتشيو.. روما يلحق الهزيمة الثانية بـ"يوفنتوس"      رقابة مشددة على الحدود الشرقية للنمسا لمحاربة مهربي اللاجئين      مجزرة جديدة في "دوما" حصيلتها 10 أشخاص معظمهم أطفال      فتاتان يونانيتان تنقذان لاجئاً سورياً من الغرق      الحصار يعيد إحياء هواية تربية الخيول في ريف حمص      ثوار ريف اللاذقية يطردون النظام من تلة "قبر حشيش"      قاضٍ يطرد محامياً من القصر العدلي بدمشق      في سوريا.. العلاقات المحتملة للحلفاء الإسلاميين تحدٍ للولايات المتحدة      إدلب.. انتحاري يقتل ويجرح 17 شخصا في "سلقين"      لمقاتلة شبان منها مع النظام.. "الراية الواحدة" يهدد باستهداف "الدير خبية"      الروائي المصري "يوسف زيدان": ما ينفقه العرب على الدعارة يكفي لإيواء اللاجئين السوريين      حرس الحدود المصري يضيف الطفلة "صفا" إلى قائمة ضحايا البحر السوريين     
    أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

    مهندسو حلب يصدرون بيانهم الاول لـ "أجل الوطن"

    زمان الوصل - حلب | 2012-06-12 00:00:00
    مهندسو حلب يصدرون بيانهم الاول لـ "أجل الوطن"

    أصدر مهندسو حلب أمس الاثنين بيانهم الاول منذ بداية الثورة في سورية قبل 15 شهرا ، طالبوا خلاله نقابتهم بشكل رسمي أن لا تكون صدى للسياسة 
    الرسمية ، رافضين كل أشكال الهيمنة الامنية على نقابتهم .
     
    وطالبوا أيضا بضمان حرية التجمع و الاعتصام والتظاهر السلمي دون أي تبعات أمنية، مؤكدين أنهم قد وثقوا حالات اعتقال عددا من زملائهم ، كما انهم 
    وثقوا استشهاد اثنين من زملائهم خلال الأحداث .
     
    وطالب المهندسين دعم أسر الشهداء و الجرحى و المعتقلين من زملائهم من صندوق النقابة .
     
    وختموا بيانهم قائلين " إن هذه الرسالة تمثل مشروع دعوة مفتوحة لجميع الزملاء المهندسين بجميع المحافظات السورية , للتكاتف و التعبير عن آرائهم دعما للصوت النقابي الحر بما يمثل مصالح المهندسين السوريين وجميع فئات الشعب السوري على حد سواء. نترحم على جميع شهداء الشعب السوري وعلى 
    جميع زملائنا المهندسين, و نطالب بالحرية لكل المعتقلين السياسيين ولجميع الزملاء المهندسين, داعين المولى أن يمن على البلاد بأمن و أمان واستقرار 
    وسلام, والنصر للشعب السوري البطل ".
     
     
    نص البيان كاملا : 

    دعوة من: مهندسون من أجل الوطن

    السادة الزملاء تحية و بعد:
     
    بعد انقضاء أكثر من عام على تضحيات شعبنا العظيم من اجل الحرية و الكرامة, و الذي قدم خلاله و ما يزال العديد من الشهداء و المعتقلين و المفقودين و 
    المهجرين, مما ادخل بلدنا في دوامة الصراع الدموي و العنيف الذي يكاد أن يمزق النسيج الاجتماعي و يهدد الوحدة الوطنية. و تأكيدً على دور مؤسسات 
    المجتمع المدني وعلى رأسها النقابات في تعزيز و نشر مبادئ الحوار الوطني و تطوير المجتمع, والدفاع عن حقوق و مصالح أعضائها و ممارسة الدور 
    الرقابي على مؤسسات الدولة وتصحيح مسارها بما يتلاءم مع مصلحة الشعب.
     
    و بناء على ذلك كله فقد توافقنا نحن مجموعة من المهندسين, (مهندسون من أجل الوطن), على تحديد مطالبنا بالنقاط التالية:
     
    1- نطالب بأن يكون للنقابة صوتها الحر, وأن لا تكون صدى للسياسة الرسمية, ومهيمن عليها من أجهزة الأمن. بل تمارس دورها في التمثيل الحقيقي لكافة 
    المهندسين, في السماح لأعضائها بالتعبير عن آرائهم بكل الوسائل السلمية الممكنة, مثل انعقاد جلسات حوار في كافة فروع نقابة المهندسين في سوريا, أو 
    إصدار بيانات تمثل رأي المجموعات الموقعة عليها, أو غير ذلك من الطرق السلمية للتعبير عن الرأي, بما فيها حرية التجمع و الاعتصام والتظاهر السلمي 
    دون أن يتحمل الزميل المهندس أي تبعات أمنية نتيجة موقفه.
     
    2- البحث عن آليات عمل لجعل النقابات و العمل النقابي أكثر تمثيلا لأعضائها, وبما يحقق مصلحة لأكبر شريحة من الأعضاء المنتسبين.
     
    3- نشجب عمليات الاعتقال التعسفية التي مورست بحق المواطنين وبحق زملائنا المهندسين, وبدون أية مذكرات توقيف قانونية, وندعو نقابة المهندسين 
    للدفاع عن أعضائها والتواصل معهم في أماكن اعتقالهم ومنذ بداية اعتقالهم في فروع الأمن, وقبل وصولهم للقضاء والمطالبة بوضعهم فورا تحت الإشراف 
    القضائي ورفض تعرضهم لأي وسائل تحقيق غير إنسانية وتوكيل المحامين للدفاع عنهم, والدعم المادي لأسرهم أثناء فترة احتجازهم.
     
    4- نطالب نقابة المهندسين بتوثيق حالات الاعتقال والتحقق من ظروف استشهاد زملائنا المهندسين, ودعم أسرهم ماديا والتصرف حيال ذلك بما يمليه 
    الواجب الوطني والإنساني للنقابة تجاه أعضائها.
     
    5- ندين تعرض الحرم الجامعي بجميع رموزه من مدرسين وطلبة و إداريين لأي نوع من أنواع الاعتداء والعنف, ونرى أن مؤسسات التعليم الجامعي تشكل 
    حاضنة أكاديمية لأجيال المستقبل, تلك الحاضنة يجب رعايتها وتفعليها لكي تكون قادرة على بناء سورية الحرة القوية. كما ندين جميع الممارسات الأمنية 
    و العسكرية و العنف بكافة أشكاله و مهما كان مصدره. وتأييد كافة الحلول العربية والدولية التي تهدف الى وقف حمام الدم ووضع البلاد على طريق الحل 
    السياسي الكفيل بوصول الشعب الى مطالبه المشروعة والحفاظ على سلامة المواطن و وحدة الوطن.
     
    إن هذه الرسالة تمثل مشروع دعوة مفتوحة لجميع الزملاء المهندسين بجميع المحافظات السورية , للتكاتف و التعبير عن آرائهم دعما للصوت النقابي الحر 
    بما يمثل مصالح المهندسين السوريين وجميع فئات الشعب السوري على حد سواء. نترحم على جميع شهداء الشعب السوري وعلى جميع زملائنا المهندسين, 
    و نطالب بالحرية لكل المعتقلين السياسيين ولجميع الزملاء المهندسين, داعين المولى أن يمن على البلاد بأمن و أمان واستقرار وسلام, والنصر للشعب 
    السوري البطل.
     
    9-6-2012 حلب

    التعليقات (0)
    تعليقات حول الموضوع
    لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
    *
    اسم المعلق
    *
    لا يتم نشر البريد الالكتروني
    *
    نص التعليق
    445
    *
    الرجاء كتابة الكود بالأسفل, هذا الكود يستخدم لمنع التسجيل الآني