أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طلائع المهدي المنتظر!.. أحمد عمر*

أمس اتصلت بالصديق سامي كمال الدين، صوتاً، وهي المرَّة الأولى، فقد كنا نتراسل بالماسنجر الزاجل، أو بالواتساب الحبَّاب، منذ سنوات. طلب منّي أن أمهله دقائق حتى يضع...