أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الموت فرحاً ... اوعاد الدسوقي

من وراء ستار النافذة وقفت تودع تلك الحارة التي عاشت بين جنابتها أيام فرح وسنوات عذاب , وشهدت جدرانها ولادة قصة حبها مع جارها المهندس القادم من اعماق الصعيد , بدا...