أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الإدارة الذاتية تعلن النفير العام وتدعو نظام الأسد لمواجهة تركيا

أرشيف

دعا المجلس التنفيذي للإدارة الذاتية الكردية إلى النفير العام بعد إعلان الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" ‏قرب بدء عملية عسكرية في مناطق شرقي الفرات في سوريا.‏

وجاء في بيان المجلس التنفيذي: "نحن كإدارة ذاتية في شمال و شرق سوريا نعلن النفير العام وندعو للوقوف ‏صفاً واحداً ضد السياسات الاستعمارية للدولة التركية، واليوم هو يوم تكريس كل طاقاتنا في سبيل حماية أرضنا ‏وعرضنا وشعبنا، ويجب أن نعمل بكل ما في وسعنا من أجل أن نحافظ على وحدة أراضينا ووحدة وأخوة ‏شعوبنا‎".

واتهم المجلس، الرئيس التركي بأنه "يحاول أن يقتطع أجزاء من سوريا ويلحقها بتركيا، إنه يريد أن يعيد حدود ‏الميثاق المللي‎".‎‏ مشيرا إلى أن "هدف أردوغان ليس شمال وشرق سوريا وإنما يستهدف وحدة التراب السوري"‏‎. 
‎ 
ودعا البيان نظام الأسد ليتخذ الموقف الرسمي ضد هذا التهديد، "لأن أردوغان يريد أن يحتل جزءاً من سوريا ‏وهذا يعني اعتداء على السيادة‎ ‎السورية‎". 
‎ 
كما دعا البيان "الدول المشاركة في حلف شمال الأطلسي بأن تقف ضد سياسات أردوغان، كونه يناقض مبادئ ‏الحلف باستهدافه منطقة لا تشكل أي تهديد أمني عليه‎". 

وأعلن الرئيس التركي أمس الاربعاء أن "حملة لتخليص شرق الفرات من المنظمة الإرهابية الانفصالية في ‏غضون أيام"مؤكدا أنه "آن الأوان لتطهير شرق الفرات من الإرهاب‎".

زمان الوصل - رصد
(10)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي