أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجزرة جديدة للتحالف في ريف دير الزور

نتيجة قصف قوات التحالف الدولي على مدينة "هجين" ومحيطها - أرشيف

قضى عشرات المدنيين خلال اليومين الماضيين نتيجة قصف قوات التحالف الدولي على مدينة "هجين" ومحيطها شرق دير الزور.

وأفاد الناشط "رائد العلي" من شبكه الشرق نيوز بسقوط 11 مدنياً قتلى بقصف جوي لقوات التحالف الدولي استهداف مدينتي "هجين" والشعفة منطقة "الجزيرة" على يسار نهر الفرات.

وقال "العلي" لـ"زمان الوصل" إن التحالف الدولي استخدم الصواريخ الارتجاجية وقنابل الفوسفور الأبيض في قصف مدينة "هجين" و"الشعفة" و"السوسة" ضمن المناطق الخاضعة لتنظيم "الدولة الإسلامية"، مشيراً إلى أن القصف المركز خلف دمارا واسعاً في أحياء "هجين" التي بقي فيها المستشفى الوطني المبنى الوحيد غير المدمر.

كما لقي 15شخصا حتفهم بانفجار ألغام أرضية زرعها التنظيم خلال محاولتهم الفرار باتجاه مناطق سيطرة ميليشيات "قسد" المدعومة أمريكياً، وفق الناشط.

وكان تنظيم "الدولة " أعلن مقتل 40 شخصاً وإصابة العشرات من الأهالي بغارات التحالف الدولي على مدينة "هجين" يوم أمس.

وتستعد قوات التحالف لإطلاق معركة جديدة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد اكتمال حشد قوات حلفائها في ميليشيات "قسد"، التي تلقت ضربة موجعة حين قتل وأسر العشرات من عناصرها على يد التنظيم قبل أسابيع بجبهة "السوسة" قرب الحدود مع العراق.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي