أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لواء القدس" يجند شبابا في الغوطة وبرزة والقابون

يقدم اللواء للمنتسبين له بطاقةً من شعبةِ "المخابرات الجوية" تُجنّب حامليها الاعتقال - ارشيف

بدأت ميليشيا "لواء القدس" الفلسطينية التابعة لقوات الأسد مؤخرا بتجنيد شبان في مناطق الغوطة الشرقية والأحياء الدمشقية التي خضعت للتسوية سابقاً وتم تهجير رافضيها إلى الشمال السوري، وذلك بتقديم عروض مغرية للشباب.

وقالت مصادر محلية لـ"زمان الوصل" إن قياديا في "لواء القدس" يدعي "أبو ياسين مندو" وهو أحد قادة "جيش الإسلام" سابقاً وصل خلال الأسابيع الماضية إلى ريف دمشق قادماً من حلب، بهدفِ تطويع الشباب في الغوطة الشرقية والأحياء القريبة منها (برزة، والقابون وتشرين) للواء بالتنسيقِ مع وجهاء وشيوخ المنطقة.

وأضافت المصادر أن "مندو" تمكن من تجنيد عدد كبير من الشباب في الغوطة الشرقية ضمن اللواء، حيث أرسل أول مجموعة مؤلفة من 30 عنصراً إلى جبهاتِ الساحل.

ويقدم اللواء للمنتسبين له بطاقةً من شعبةِ "المخابرات الجوية" تُجنّب حامليها الاعتقال إضافةً إلى منحهم راتبا قوامه 65 ألف ليرة سورية، وتعتبر هذه العروض هي الأفضل في المنطقة، حيث يخاف الشباب بشكلٍ مستمرٍ من الاعتقالِ والتجنيدِ الإجباري.

تأسس "لواء القدس" الميليشيا التي تقاتل إلى جانبِ الأسد، عام 2013 في مدينة حلب، ومعظم المقاتلين فيه من اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، وشاركَ في عدّة معارك اهمها معركة حلب ومخيم "اليرموك" جنوب العاصمة دمشق.

زمان الوصل
(38)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي