أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الجزائر.. بدء محاكمة 5 جنرالات كبار بتهمة الإثراء غير المشروع

أرشيف

بدأ القضاء العسكري بالجزائر اليوم الأحد بالاستماع لخمسة جنرالات تمت تنحيتهم قبل أسابيع في إطار حملة تغييرات ‏غير مسبوقة في قيادة الجيش وذلك بتهم تتعلق بالفساد. ‏

ونقلت فضائية "النهار" المقربة من الرئاسة أن "قاضي التحقيق العسكري بالبليدة (محكمة عسكرية جنوب العاصمة)، ‏شرع اليوم في سماع ضباط بتهم الفساد". ‏

وأوضحت أن الامر يتعلق بـ "القائد السابق للدرك الوطني اللواء مناد نوبة، والقائد السابق للناحية الأولى(منطقة ‏عسكرية) اللواء حبيب شنتوف، واللواء سعيد باي القائد السابق للناحية الثانية، ومدير المالية بوزارة الدفاع اللواء بوجمعة ‏بودواور والقائد السابق للناحية الرابعة اللواء عبد الرزاق الشريف". ‏

واشارت تقارير إعلامية إلى أن التهم الموجهة لهؤلاء الضباط هي "الثراء غير المشروع واستغلال الوظيفة". ‏

ووفق المصدر ذاته فإن قاضي التحقيق العسكري كان قد "سحب خلال شهر أيلول الماضي جوازات سفر هؤلاء ‏الجنرالات، بعدما صدرت في حقهم قرارات منع من السفر". ‏

وتعد هذه التطورات غير مسبوقة في البلاد بإحالة هذا العدد من كبار الجنرالات الذين كانوا في الخدمة قبل أشهر إلى ‏القضاء دفعة واحدة بتهم الفساد. ‏

وكان آخر قرار مماثل العام 2015 عندما صدر قرار بالسجن بحق القائد السابق لقوات مكافحة الإرهاب في إدارة ‏المخابرات اللواء "حسان آيت أوعرابي" لمدة ثلاث سنوات بتهمة إتلاف وثائق رسمية بعد إقالته. ‏

ولم يصدر تعليق من جهات رسمية على الموضوع لكن معلوم أن هذه الأخبار المتعلقة بالمؤسسة العسكرية لم يسبق ان ‏تم نشرها في بيانات او وسائل الإعلام الحكومية. ‏

زمان الوصل - رصد
(12)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي