أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

أوغلو: أردوغان يبحث مع بوتين الملف السوري الاثنين

محلي | 2018-09-14 15:00:06
أوغلو: أردوغان يبحث مع بوتين الملف السوري الاثنين
   وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو
الاناضول

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الجمعة، أن رئيس بلاده رجب طيب أردوغان، سيجري لقاء مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين الاثنين المقبل، لبحث الملف السوري.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره الباكستاني شاه محمود قريشي، عقب لقاء جرى بينهما على هامش زيارة رسمية يجريها اليوم إلى إسلام آباد.

وقال جاويش أوغلو إن تركيا تنتهج السياسة الأكثر وضوحا في سوريا على وجه العموم، ومحافظة "إدلب" بشكل خاص، وهي تريد السلام والحل السياسي في سوريا.

وأوضح أن بلاده تبذل جهودا حثيثة على مستويات مختلفة من أجل وقف الهجمات على إدلب، وأنها تناقش هذه المسألة مع جهات أخرى.

وأضاف: "مستعدون للتعاون مع الجميع في مكافحة المنظمات الإرهابية، ولكن ليس من الإنسانية والصواب أن يُقتل المدنيون والنساء والأطفال دون أي تمييز تحت ستار مكافحة المنظمات الإرهابية، لأنه لا يمكننا إحلال الأمن والسلام بهذا الشكل".

وتابع: "يوم الاثنين المقبل سيجري الرئيس أردوغان لقاء آخر مع بوتين، وسنواصل جهودنا في الأمم المتحدة".

وشدد جاويش أوغلو على أن هذه الجهود التركية تتلقى دعما دوليا ملحوظا.

ولم يصرح الوزير التركي عن مكان اللقاء بين الرئيسين.

من جهة أخرى، قال جاويش أوغلو إن باكستان تعد بيته الثاني، وإنه يشعر بالسعادة لزيارته لها.

وأشار الوزير التركي إلى أن زيارته إلى إسلام آباد تتمع بأهمية خاصة، كونها تأتي عقب انتخابات جرت مؤخرا في البلدين.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مجلس النواب الروسي يوافق على اقتراح بوتين تعديل قانون إصلاح التقاعد      هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية لم تؤد إلى حل المشكلات الجوهرية      بعد نشر محضر اجتماع يحوي نقاطا خطيرة.. جمعيتان إغاثيتان كبيرتان تتعهدان بتوضيح خفايا اللقاء مع ممثلي النظام      شركة فضاء يابانية تستكشف القمر على متن صواريخ سبيس إكس      بولتون: طهران ستدفع "ثمنا باهظا" إذا كانت تتحدى واشنطن      أسعار صرف العملات الرئيسة مقابل الليرة التركية      احتجاز لاجئين سوريين في "اسطنبول"      الرجل الثاني في النظام يتحدث عن فاسدين محميين زيادة عن اللزوم ويبدي عجزه عن اقتلاعهم