أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وزير الدفاع التركي: قصف إدلب سيزيد التطرف

أكار

قال وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار" إن أي عملية عسكرية على محافظة إدلب ستقود إلى كارثة في المنطقة التي ‏تعاني بالأساس من مشاكل. مؤكدا أن من شأن ذلك أن يزيد التطرف.‏

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها أكار في مأدبة طعام مع سفراء بعض الدول بالعاصمة التركية أنقرة، في وقت متأخر الأربعاء.
وشدّد "أكار" على أن "إدلب على شفا أزمة جديدة، ونعمل مع روسيا وإيران وحلفائنا لإحلال السلام والاستقرار ومنع ‏وقوع مأساة إنسانية".‏

وتابع: "بعض الدول تقول إنها سترد على استخدام الأسلحة الكيميائية، لكن علينا أن نكون ضد قتل الناس بالأسلحة ‏التقليدية أيضًا وليس فقط بالأسلحة الكيميائية".‏

واعتبر أن الأمر الأهم هو فصل المتطرفين عن المعارضة المعتدلة في سوريا، وهذا يتطلب وقتًا.‏

وأردف: "قصف المنطقة لن يلحق الضرر فقط بالمدنيين أو تهجيرهم، وإنما يؤدي أيضًا إلى زيادة التطرف".‏

وبيّن أن تركيا تحترم وحدة تراب وسياسة جميع جيرانها، وليس فقط سوريا والعراق، لكن لم ولن تسكت إزاء استهداف ‏أراضيها من هذه البلدان.‏

زمان الوصل - رصد
(30)    هل أعجبتك المقالة (32)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي