أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"زمان الوصل" تحصل على صور أسرى للتنظيم سلمتهم المقاومة السورية للقوات الأمريكية

الأسرى الذين ألقي القبض عليهم جاؤوا من بادية السويداء - زمان الوصل

علمت "زمان الوصل" أن إحدى فصائل "المقاومة" العاملة في البادية السورية المحاذية للشريط الحدودي السوري "العراقي -الأردني"، تمكنت أول أمس السبت، من إلقاء القبض على مجموعة تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" في محيط منطقة الـ"55" قرب قاعدة "التنف" العسكرية.

وقال "أسعد كحيل" قائد وحدة الاستطلاع في "قوات الشهيد أحمد العبدو" لـ"زمان الوصل"، إن المكتب الأمني التابع للقوات أسر 4 عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية"، بينهم المدعو "عزات زرزور" أحد القياديين السابقين في جيش "المعتز" بمدينة "درعا"، بالإضافة إلى قناصين اثنين وآخر خبير في عمليات تجهيز العبوات والعربات المفخخة، وذلك في محيط قاعدة "التنف" العسكرية التي تتخذها قوات التحالف الدولي قاعدة عسكرية لها في المنطقة.

وأضاف أن "الأسرى الذين ألقي القبض عليهم جاؤوا من بادية السويداء التي تشهد في الوقت الراهن معارك متواصلة بين تنظيم "الدولة الإسلامية" من جهة، وقوات النظام والميليشيات الموالية لها من جهة أخرى، حيث نجحت الأخيرة بالتوغل عميقاً في مناطق سيطرة التنظيم".

وأوضح أن الأسرى كانوا قد وفدوا إلى بادية "السويداء" في إطار الاتفاق الذي جرى التوصل إليه مع النظام في بداية شهر أيار/ مايو الماضي، لإجلاء عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" حينئذٍ من منطقة جنوب "دمشق".


وحصلت "زمان الوصل" على نسخ من محاضر التحقيق الذي أجري مع أسرى التنظيم الأربعة.

وأشار القائد "كحيل" إلى أنهم قاموا بتسليم الأسرى على الفور إلى قاعدة "التنف"، علماً أنهم سلموها أميراً في تنظيم "الدولة الإسلامية" قبل عدّة أشهر، اسمه "عبد الله حسين هيشان" الملقب بـ"غليص" وهو أحد أبناء مدينة "الضمير" في "القلمون" الشرقي، وقد لعب دوراً بارزاً في تعزيز التواجد العسكري للتنظيم في "الضمير" وقام بالإشراف على تنفيذ عمليات الاغتيال التي وقعت حينها في المنطقة.

حسب "كحيل" فقد بلغت حصيلة العناصر التي أسرتها قوات "العبدو" من تنظيم "الدولة الإسلامية" خلال الشهر المنصرم 30 عنصراً، آخرهم أمس السبت، ولا أحد يعلم بمصير هؤلاء الأسرى بعد تسليمهم إلى قوات التحالف الدولي.

تعدّ قاعدة "التنف" العسكرية أحد أبرز قواعد التحالف الدولي في سوريا، وتقع ضمن ما يعرف بمنطقة الـ"55" كم، وتحظى هذه المنطقة بحماية جوية من قوى التحالف وتنشط فيها فصائل من "المقاومة" مدعومة من "الولايات المتحدة الأمريكية" أبرزها "جيش مغاوير الثورة".

زمان الوصل
(93)    هل أعجبتك المقالة (81)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي