أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مارسيل خليفة ترسيخ لدرويش ويؤجل أدونيس في اختتام عرس دمشق

السمفونية الوطنية تختتم احتفالية دمشق

اختتمت الفرقة السمفونية الوطنية السورية بقيادة المايسترو ميساك باغبودريان احتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية لعام/2008/ وذلك بتقديمها العرض الموسيقي "صامدون.. تحية من دمشق إلى فلسطين" بمشاركة الفنان مرسيل خليفة الذي لحن وغنى قصيدة أحمد العربي وقدمها  أمس 21/1/2009 في دار الأوبرا السورية  وكانت الفنانة أميمة خليل شاركت الفنان مرسيل بالغناء في هذه الأمسية التي بدأت بافتتاحية موسيقية بعنوان "تحية إلى فلسطين" قدمها أكثر من /180/ موسيقي ثم غنائية "أحمد العربي" التي سبق ولحنها خليفة، وأعاد كتابتها خصيصا لهذا العمل مع إضافات في الهارموني والإيقاعات غنى جزأ منها وألقى الجزء الآخر شعرا إلى جانب كورال المعهد العالي للموسيقى بدمشق.

 وفي الختام قدمت السمفونية الموال الفلسطيني "يوما ويل الهوى" من مقطع واحد بمشاركة مرسيل وأميمة غنى معهما أكثر من /1000/ متفرج حضروا في دار الأوبرا.

وتعد هذه المرة الأولى  (على الأقل في سورية) التي يقدم بها مرسيل خليفة نفسه كمغني أوبرالي بدون العود والفرقة الموسيقية المصغرة التي قدمت معه /5/ حفلات في عدد من المحافظات السورية منذ أقل من شهر

 عازف الكمان جميل عماري الذي شارك في الحفل قال لزمان الوصل: العمل وطني غير تقليدي كتب خصيصا للفرقة السمفونية وشكلت الآلات الشرقية مثل "الطبلة والرق" إضافة نادرة للسمفونية التي ضمت أيضا الآلات غربية بحتة مما أعطى العمل "الحماسي" نكهة رائعة لا يشابه "مرسيل خليفة" بها أحدا سوى نفسه.

بدورها قالت  الدكتورة حنان قصاب حسن أمينة احتفالية دمشق في تصريح للصحفيين قبل الحفل: إن فكرة العمل الموسيقي الجديد جاءت بعد ختام سلسلة حفلات "مرسيل خليفة" في سورية والتي استضافتها الاحتفالية قبل أن تبدأ أحداث غزة المحزنة، وشعرنا أنه من واجبنا تقديم شيء آخر تحية لها، وأضافت : كانت هنالك فكرة لتقديم بعض من قصائد الشاعر السوري "أدونيس" ضمن العمل الموسيقي الجديد، إلا أن الفنان "مرسيل خليفة" ارتأى الاكتفاء بقصائد "درويش" التي غناها

ويذكر هنا أن احتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية 2008 اختارت أن يكون شعار "صامدون" عنواناً للحفل الموسيقي الذي أحياه  الفنان "مرسيل خليفة" والشعار مستوحى من أغنية "لخليفة" تحمل العنوان نفسه لأمسيتين ذهب ريعهما لصالح الأطفال في غزة.


وكانت اللجنة الوطنية العليا لاحتفالية القدس عاصمة للثقافة العربية 2009، أعلنت من "رام الله" في بيان لها منذ أيام تأجيل إطلاق الاحتفالية الذي كان موعده /22 /الشهر الجاري وهو موعد ختام احتفالية "دمشق" وذلك استنكاراً منها للهجوم الوحشي الإسرائيلي على "غزة".

همام كدر - زمان الوصل
(48)    هل أعجبتك المقالة (47)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي