أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قصف وحوادث أمنية بين ريفي إدلب واللاذقية

دمرت فصائل المقاومة السورية مساء الأحد قاعدة "كورنيت" مضادة للدروع تابعة لقوات الأسد على محور قلعة "شنبر" من جبل "التركمان" في ريف اللاذقية، وقتلت كامل طاقمها، بحسب مصدر ميداني.

وأكد المصدر لـ"زمان الوصل" أن استهداف المقاومة للقاعدة جاء بعد القصف على بلدتي "بداما" و"الناجية"، الذي نجم عنه مقتل مدنيين وإصابة مجموعة بجراح متفرقة تم إسعافهم إلى النقاط الطبية، كما تسبب بأضرار كبيرة في الممتلكات والمباني. 

في سياق قريب أصيب أحد عناصر "فيلق الشام" أمس الأول السبت أثناء مرافقته لقوات تركية متجهة إلى قرية "العالية" بقصف من قبل قوات الأسد استهدفت الرتل، ولم تعلق القوات التركية على الأمر أو ترد على مصادر النيران لإسكاتها.

ومن جهة أخرى بث ناشطون صورا لطائرة استطلاع صغيرة تابعة لقوات الأسد انفجرت ذاتيا بالقرب من قرية "الحنبوشية"، كما انفجرت طائرة مسيرة أخرى ثانية داخل الحدود التركية.

وفي سياق آخر حدث انفجار على الأوتوستراد بين ريف اللاذقية و"جسر الشغور" نتيجة قيام شخصين ملثمين يركبان دراجة نارية برمي رمانة يدوية على إحدى السيارات لم ينجم عنها أي أضرار.

هذا وقد أصدرت فصائل المقاومة السورية قرارا يمنع الاقتراب من الحواجز المتمركزة على الطرقات لحفظ الأمن بسرعة مع ضرورة الامتثال لتعليمات عناصر الحواجز.

زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي