أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مات صعقا بالكهرباء كرمى لعيون تيار المقاومة

ياسين مصطفى - ناشطون

لقي الشاب "علي محمد ياسين مصطفى" (18 عامآ) مصرعه يوم الاحد متأثراً بجراحه البالغةإثر تعرضه لصعقة كهربائية بينما كان يتسلق عمود كهربائي ليرفع فوقه علمآ خاصآ بحركة أمل. 

وذكرت مواقع اخبارية لبنانية أن "مصطفى" كان عنصرآ في كشافة " الرسالة الإسلامية، وحاول رفع العلم إستعدادا لنشاط حركي كان من المقرر إقامته في بلدته بليدا في الجنوب اللبناني الأسبوع المنصرم".

وأوضحت المواقع بأن الشاب صعد إلى العمود بعد أن تأكد من انقطاع الكهرباء لرفع علم" حركة أمل"، إلّا أن التيار الكهربائي غدره وصعقه وسقط على الأرض حيث كُسرت جمجمته وكان لا يزال في العناية المركزة في مستشفى النبطية الحكومي حتى وافته المنية اليوم صباحاً".
وأضافت بأن والد الشاب "محمد ياسين" توجه الى مركز الاقتراع المخصص في بلدته "بليدا" وصوت لصالح لوائح "الامل والوفاء" (لوائح حزب الله). بعدما إنتهى من مراسم دفن ولده الذي مات كرمى لعيون تيار المقاومة.

زمان الوصل
(40)    هل أعجبتك المقالة (39)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي