أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مساعٍ لإدخال إيران شريكاً في مؤسسات القطاع العام الصناعي

تقدم مجلس رجال الأعمال السوري الإيراني، بمقترحات لحكومة النظام، يقول فيها أن إيران لديها الاستعداد لإعادة تأهيل القطاع العام الصناعي المدمر، ولكنها تريد أن تعرف كيف ستحصل على مستحقاتها المالية.

واقترح المجلس على الحكومة عدة طرق للإيفاء بالالتزامات المالية لإيران، ومنها إدخال إيران كشريك أساسي في هذه المؤسسات، أو إعطائهم زيت الزيتون السوري على مدى سنتين.

وذكرت صحيفة الوطن الموالية للنظام، أن الحكومة طلبت من وزارة الصناعة دراسة هذه المقترحات وتقديم رأيها فيما يخص الكيفية التي يمكن من خلالها تسديد الالتزامات المالية لإيران.
 
ومن جهة أخرى، أشارت مصادر إعلامية مستقلة، بأن إيران طلبت تفعيل اتفاقيات التعاون الاقتصادي المشترك التي تم توقيعها منذ أكثر من عام، وفيها تعهد النظام السوري بالسماح بإدخال البضائع الإيرانية الغذائية، برسوم جمركية مخفضة، بالإضافة إلى تفعيل اتفاقية التعاون في المجال الصناعي والتي تقضي بأن تتولى إيران إنشاء مصانع سيارات ومصانع إسمنت، بينما قام النظام السوري في الفترات الأخيرة بإعطاء تراخيص لمعامل تجميع سيارات لرجال أعمال سوريين، دون الالتزام بروح الاتفاق الموقع مع إيران.

يشار إلى أن حجم الديون الإيرانية على النظام السوري، تجاوزت الـ 50 مليار دولار، وفقاً لتصريحات مسؤولين إيرانيين، وأن الأخيرة تضغط للحصول على ديونها.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(44)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي