أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحسكة.. "الإدارة الكردية" تقطع الكهرباء عن قرى "الجرجب"

تطبيق مشروع 10 امبير في محولات البنايات التابعة لحي "الحوارنة" برأس العين

قطعت "مؤسسة الكهرباء" التابعة لحزب "الاتحاد الديمقراطي" يوم الخميس التيار الكهربائي عن بعض قرى في الريف الشرقي لمدينة "رأس العين" بالحسكة.

وقال مراسل "زمان الوصل" إن "مؤسسة الكهرباء" التابعة لإدارة "الاتحاد الديمقراطي" الذاتية قطعت التيار الكهربائي عن قرى منطقة "الجرجب" شرق "رأس العين" مطالبة إياهم بدفع 6 آلاف ليرة سورية عن كل مشترك تدفع ألفي ليرة شهريا لمدة 3 أشهرعن عام 2017.

وقبل فصل القواطع من المحولات الرئيسية سمع الأهالي في قرى "لوذي" و"خربة حميد" و"دردارة" وغيرها صوتاً يناديهم عبر مكبرات المساجد يطالبهم بالاختيار بين دفع المبلغ أو قطع التيار الكهربائي، الذي يصل ساعة واحدة يومياً بين الرابعة والسادسة عصراً وأقل من ذلك ليلاً، وفق المراسل.

وشرع الأهالي بجمع المبالغ تمهيداً لدفعها، بنما سيدفع كل مشترك 500 ليرة شهريا خلال 2018 كي يستفيدوا من الفترة القصيرة لوصول التيار وطمعا بأن يتحسن وضع التيار صيفاً.

ونقل المراسل عن موظف سابق بكهرباء الحسكة قوله إن خط الريف الشرقي لـ"رأس العين" يحوي نحو 1500 مشترك من أصل قرابة 20 ألف مشترك ربعهم في مدينة "رأس العين" والباقي موزعة على 5 خطوط في الريفين الجنوبي والغربي.

وستجني الإدارة الكردية 120 مليون ليرة سورية في حال أجبرت جميع الأهالي بمنطقة "رأس العين" على دفع 6 آلاف ليرة، فيما تطالب مؤسسة كهرباء الحسكة التابعة للنظام بفواتير لم تسدد منذ سنوات تصل إلى 10 آلاف ليرة على الأقل لكل مشترك، وفق الموظف.

كما أعلنت هذه المؤسسة أنها بدأت بتطبيق مشروع "10 أمبير" في محولات البنايات التابعة لحي "الحوارنة" بـ"رأس العين" بغية ترشيد الطاقة الكهربائية، على حد قولها.

وكانت "مؤسسة الكهرباء" للإدارة الذاتية الكردية بدأت مطلع آذار مارس الماضي بجمع 1000 ليرة سورية عن كل عداد كهربائي كرسم "دعم وصيانة" لشبكات التيار الكهربائي في أحياء "الناصرة" و"المعيشية" و"الكلاسة" و"العمران" بمدينة الحسكة، رغم أن الكهرباء تصلها ساعة واحدة يوميا.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي